»    الدكتور عزمي بشارة: النظام الصهيوني ينتقم من المدنيين تعويضا على فشله العسكري     »    في ثاني تبرير رسمي، مصدر مسؤول: الجرعة لتصحيح الاختلالات وسيتم إضافة ربع مليون حالة للضمان الاجتماعي     »    ناصري صنعاء: بقاء الحزب في حكومة الوفاق جريمة     »    عشرات الشهداء بقصف عشوائي عنيف على غزة     »    الصين تصدر حافلات كبيرة الحجم إلى السوق اليمنية     »    مخلّفات حرب عمران تُهدّد السكان     »    الأضرار الاقتصادية المحتملة لرفع أسعار الوقود     »    تدابير أمنية تحسباً لاحتجاجات رافضة لزيادة أسعار الوقود     »    اليمن يقر زيادة في أسعار الوقود (الأسعار الجديدة وصورة التعميم)     »    الرئيس هادي يرفض استقالة وزير الداخلية اللواء عبده حسين الترب     »    القاعدة يبث تسجيلا عن هجوم منفذ الوديعة "ثأرا للأسيرات"     »    الحكومة البريطانية ترفض التعليق على اتهامات بدفعها فدية 140 ألف جنيه استرليني لإطلاق سراح هارفي     »    وول ستريت جورنال: تنظيم القاعدة في اليمن يجني 20 مليون دولار أموال فدية     »    وزير الدفاع يزور عمران ويشيد بالقشيبي "البطل" ويستغرب "الحملات الكاذبة"     »    "القسام" تعلن قتل 110 جنود للاحتلال    


 نشوان نيوز »  أخبار

الرئيس هادي: الوحدة اليمنية ليست موضوعاً للنقاش على طاولة الحوار
  نشوان نيوز - الشرق الاوسط  الجمعة 19-04-2013 02:01 صباحا 

 

 الرئيس هادي: الوحدة اليمنية ليست موضوعاً للنقاش على طاولة الحوار


 

أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، على أن الوحدة اليمنية لن تكون موضوع نقاش في مؤتمر الحوار الوطني، بالتزامن مع أنباء عن انسحاب شخصيات جنوبية من الحوار الوطني.

 

ويبحث مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي انطلق في مارس (آذار) الماضي، بمشاركة مختلف التكوينات السياسية والقبلية والحراك الجنوبي، شكل الدولة والأسس المستقبلية للبلاد في ظل رعاية إقليمية ودولية.

وقال الرئيس هادي أمس في أول اجتماع له بصنعاء عقب تعافيه من وعكة، مع هيئة رئاسة وأمانة مؤتمر الحوار: «إن مؤتمر الحوار الوطني الشامل يقام بمشاركة كل القوى السياسية والمجتمعية من دون استثناء أو إقصاء، وبسقف مفتوح في ظل الحفاظ على وحدة اليمن وأمنه واستقراره». وأضاف هادي: «اجتماعنا اليوم بعد مرور شهر والولوج إلى البرنامج العملي للمؤتمر بثقة أكبر». وناقش هادي، الاختلالات التي حدثت خلال الفترة الماضية وساهمت في «زعزعة الأمن والاستقرار». وأمر بالتصدي الحازم لكل الأعمال المخلة والخارجة عن النظام والقانون، التي تهدد مؤتمر الحوار الوطني الشامل.

وكانت الحكومة اليمنية تعهدت قبيل انطلاق الحوار الوطني، بتوفير المناخات الملائمة لإنجاحه، وأعدت وزارتا الدفاع والداخلية خطة أمنية بمشاركة 60 ألف جندي، لتوفير الأمن والاستقرار طيلة انعقاد مؤتمر الحوار.

 

 

 



بـحـث

 

على فيس بوك

 

الكتاب

 

 

مختارات

 

 

تسجيل الدخول