»    حزب الرشاد السلفي: الحكومة لم تشاورنا في أمر الجرعة     »    اليمن يسلم السعودية 8 سعوديين يشتبه أنهم من القاعدة     »    الشرطة تزيل أكثر من 1140 إطارا من 130 شارعا في العاصمة صنعاء     »    بن دغر: اسعار خدمات الاتصالات كافة ستظل ثابتة     »    نائب وزير الداخلية: اللواء الترب سيعود الجمعة من السعودية وخطر الحوثيين زال (حوار)     »    السعودية تتهم "مغردين" من ايران والعراق ولبنان والسودان واليمن بزعزعة أمن المملكة     »    لا صحة لفتوى منسوبة للزنداني حول الجرعة     »    الحكومة تحدد نسبة الزيادة في أجور نقل الركاب والبضائع بعد رفع الدعم (تفاصيل)     »    ليل اليمن يمتص غضب المواطنين وطوابير الوقود تختفي     »    الدكتور عزمي بشارة: النظام الصهيوني ينتقم من المدنيين تعويضا على فشله العسكري     »    في ثاني تبرير رسمي، مصدر مسؤول: الجرعة لتصحيح الاختلالات وسيتم إضافة ربع مليون حالة للضمان الاجتماعي     »    ناصري صنعاء: بقاء الحزب في حكومة الوفاق جريمة     »    عشرات الشهداء بقصف عشوائي عنيف على غزة     »    الصين تصدر حافلات كبيرة الحجم إلى السوق اليمنية     »    مخلّفات حرب عمران تُهدّد السكان    


 نشوان نيوز »  أخبار

حزب السلم والتنمية يدين التفجير الإرهابي بوزارة الدفاع ويطالب بالكشف عن القتلة ‏وتقديمهم للعدالة
  نشوان نيوز  السبت 07-12-2013 12:51 صباحا 

 

 حزب السلم والتنمية يدين التفجير الإرهابي بوزارة الدفاع ويطالب بالكشف عن القتلة ‏وتقديمهم للعدالة


 

أدان حزب السلم والتنمية - تحت التاسيس - كل "تداعيات الجريمة البشعة التي استهدفت ‏مستشفى ومجمع وزارة الدفاع يوم أمس الخميس5/ 12 / 2013 م، والتي ذهب ضحيتها ‏العشرات من القتلى والجرحى ظلما وعدوانا".. مطالباً الدولة بالكشف عن المجرمين وتقديمهم ‏للقضاء. ‏

 

وقال بيان صادر عن الحزب حصل نشوان نيوز على نسخة منه" ونحن إذ نترحم على جميع ‏شهدائنا ونرجو الشفاء لجرحانا لندين هذا العدوان والجريمة النكراء ونطالب الدولة بسرعة ‏الكشف عن المجرمين الذين يقفون وراء هذه الجريمة وتقديمهم للقضاء ليأخذوا جزاءهم ‏العادل". ‏

وطالب السلم والتنمية  "جميع الأحزاب والقوى الفاعلة في المجتمع أن تقف سندا وعضدا ‏وراء القيادة السياسية لإنجاح الحوار الوطني بمخرجاته والخروج بعملية التغيير إلى بر ‏الأمان". ‏

 

 

 



بـحـث

 

على فيس بوك

 

الكتاب

 

 

مختارات

 

 

تسجيل الدخول