الحديدة: منظمة الفاو توزع أدوات لصغار منتجي الحليب

نشوان نيوز - متابعات

وزعت منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) اليوم 400 برميل إضافي من الاستانلس استيل لصغار منتجي الحليب في مديرية المراوعة بمحافظة الحديدة ضمن برامج مشروع تعزيز القدرة على الصمود في الريف اليمني الممول من الاتحاد الأوروبي.

وحسب وكالة سبأ بنسختها في صنعاء، يهدف المشروع إلى رفع مستوى المعيشة وتحسين دخل المزارعين والمنتجين للحليب عبر تأهيلهم وتزويدهم بالتقنيات الجيدة ورفع قدراتهم المعرفية ودعمهم بمستلزمات الإنتاج.

وخلال التوزيع أشاد مدير عام هيئة تطوير تهامة الدكتور سقاف عبد الرحمن السقاف بدور منظمة الفاو في دعم المزارعين من خلال التأهيل والتدريب وتبني مشاريع جديدة وتوفير معدات وأدوات حديثة لتحسين إنتاجية ونوعية وجودة الحليب ومنتجات الألبان.

فيما أكد الخبير الدولي بمنظمة الفاو الدكتور الشاذلي كيولي أن المنظمة ممثلة بممثلها المقيم في اليمن الدكتور صلاح حسن الحاج تولي قطاع الزراعة (انتاج الحليب) في اليمن أهمية قصوى بهدف رفع مستوى معيشة المزارعين وتحسين ظروفهم الاقتصادية.

وأشار إلى أن المنظمة تعطي قطاع الحليب الأولوية في برامجها للتنمية الزراعية وخاصة في تهامة التي تتميز بثرواتها الطبيعية والحيوانية ولما يعانيه هذا القطاع من نقص كبير في التسويق، حيث يمثل الحليب المستورد ومشتقاته أكثر من 90 بالمائة من إجمالي الكمية المتوفرة في الأسواق المحلية.

كما قدم الدكتور كيولي خلال التوزيع توضيحات حول كيفية استعمال وطرق الحفاظ على نظافة المعدات وصيانتها.. موضحا أن الهدف الرئيسي من توزيع هذه الأدوات الجديدة هو تسهيل الأعمال اليومية للمزارعين وتحسين نوعية الإنتاج لتمكينهم من الحصول على سعر أفضل.

ولفت إلى أن معامل صناعة الحليب ومشتقاته أقرت زيادة مبلغ 35 ريال في سعر لتر الحليب الواحد المبتاع من صغار منتجي الحليب اعتبارا من بداية شهر ديسمبر القادم.

وشدد الخبير الدولي على ضرورة التخلي نهائيا عن أوعية براميل البلاستيك لما لها من انعكاسات سلبية على نوعية الحليب وصحة المستهلك.