ماذا قالت الأميرة نوف بعد الإفراج عن متعب بن عبدالله؟

ماذا قالت الأميرة نوف بعد الإفراج عن متعب بن عبدالله؟
ماذا قالت الأمير شقيقة الأمير متعب بن عبدالله بعد الإفراج عنه اليوم؟

أعلنت مصادر سعودية اليوم، أنه تم الإفراج عن الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز، بعد احتجازه مطلع الشهر الجاري.
ونشرت الأميرة السعودية نوف بنت عبد الله بن محمد بن سعود، تغريدة أشارت فيها إلى الإفراج عنه، وقالت
“الحمد والفضل والمنة لله رب العالمين. دمت لنا سالماً يا أبو عبدالله”.
وحسب سبوتنيك الروسية، لم يصدر حتى لحظة نشر الخبر، تأكيد رسمي من السلطات السعودية، إلا أن بعض المصادر تحدثت عن مغادرة الأمير متعب لفندق “الريتز كارلتون”، حيث يتم احتجاز الموقوفين في حملة مكافحة الفساد في السعودية، وذلك وفقا لرويترز.

وكانت حسابات سعودية ونشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، قد تناقلت، أنباء تفيد بالإفراج عن وزير الحرس الوطني السابق الأمير متعب بن عبد الله، وذكرت الحسابات السعودية، أن الأمير متعب استقبل الزائرين في قصره بالروضة في العاصمة الرياض.

ولا يعرف حتى الساعة إن كان إطلاق سراح وزير الحرس الوطني السابق، تم عن طريق تبرئته كما هو متداول، أم جاء ضمن “صفقات التسوية”، التي كشف عنها مؤخراً، والتي تتضمن تنازل الموقوفين عن بعض ممتلكاتهم وإرجاعها لخزينة الدولة مقابل الإفراج عنهم، وهو ما يدخل ضمن اختصاصات اللجنة التي تمنحها “حق المرونة” في التعاطي الإيجابي مع المتعاونين معها من الموقوفين في قضايا فساد.

وكان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قد كشف في مقابلة مع صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، نشرت مؤخراً، أن 95% من الموقوفين بتهم الفساد وافقوا على التسوية وإعادة الأموال، وأضاف أن نحو 1% أثبتوا براءتهم وانتهت قضاياهم، كما أن 4% منهم أنكروا تهم الفساد وأبدوا رغبتهم بالتوجه إلى القضاء، مشيراً إلى أن النائب العام يتوقع أن تبلغ قيمة المبالغ المستعادة عبر التسوية نحو 100 مليار دولار.

صورة لتغريدة الأميرة السعودية نوف بنت عبد الله بن محمد بن سعود (تويتر)