قيادية في المؤتمر تكشف مصير عدد من أقارب صالح بينهم طارق ومدين

نشوان نيوز - عدن   

جامعة الصالح في صنعاء

كشفت القيادية في حزب المؤتمر حنان حسين عن أن العميد طارق محمد عبدالله صالح، نجل شقيق الرئيس السابق “استشهد” خلال المواجهات مع جماعة أنصار الله (الحوثيين).
جاء ذلك في منشور في بيان لها اليوم، تحدثت فيه عن تفاصيل حول مصير عدد من أقارب الرئيس السابق، وفيما يلي نشوان نيوز يعيد النشر:
ننعي لجماهير شعبنا اليمني استشهاد العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح و الذي أرتقت روحه الطاهرة شهيدا الى جوار ربه أثناء المواجهة مع مليشيات الغدر والخيانة الحوثية.
و قد ادى الزعيم علي عبدالله صالح وبقية افراد الحراسة المتواجدة اثناء الحصار و المقاومة الصلاة على جثمانه الطاهر في جامع الثنية قبل استشهاد الزعيم القائد علي عبدالله صالح.
وأوصى الزعيم بدفن جثمان العميد الركن طارق الى جوار قبر والده في حصن عفاش
كما نوضح لابناء شعبنا ان العقيدالركن محمد محمد عبدالله صالح تعرض لإصابة بشضية من صاروخ في الكبد أسعف على اثرها للمستشفى الالماني ومعه الرائد أحمد الرحبي و قد تم اختطافهم من المستشفى على يد المشرف الحوثي المدعو ابو عيسى ، ولذا نحملهم المسؤولية الكاملة عن حياتهم.
كما نوضح ان مصير اللواء الركن محمد عبدالله القوسي والاخ صلاح علي عبدالله صالح لا يزال مجهولا، و بالنسبة للاخ مدين علي عبدالله صالح فقد تم أسره و نحمل جماعة أنصار الله الحوثيين المسؤولية الكاملة عن حياته”.ش