نيابة الإمارات تضبط اعلامياً بسبب تغريدة عنصرية عن الرئيس السوداني البشير

نشوان نيوز - أبوظبي

أمرت نيابة العاصمة الإماراتية أبوظبي، بضبط إعلامي رياضي بعد تغريدة تحمل نبرة عنصرية نشرها في صفحته الشخصية بموقع تويتر.
واستدعت أبوظبي الإعلامي الرياضي الإماراتي محمد نجيب على خلفية نشر تغريدة عنصرية تصف الرئيس السوداني عمر حسن البشير بالعبد بعد استقباله الرئيس التركي رجب طيب اردوغان.
وأوضحت النيابة في بيانها الذي اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن الضبط على خلفية استخدامه مواقع التواصل الاجتماعي لنشر تغريدة تضمنت ألفاظ وتعابير عنصرية. وهو مايعتبر سلوكاً مجرماً وفق قانون مكافحة التمييز والكراهية، إضافة إلى استخدامه التقنيات الحديثة في الجريمة.
وأوضحت نيابة أبوظبي أن القانون في دولة الإمارات العربية المتحدة وضع حدوداً صارمة لمنع أي سلوكيات من شأنها بث التفرقة داخل نسيج مجتمعنا الغني بتنوعه، مشيرة إلى أن المكانة العالمية لدولة الإمارات في مؤشر سيادة القانون، يؤكد نجاحها في بسط الحماية القانونية على كافة أفراد المجتمع بمختلف انتماءاتهم. وأضافت النيابة أن احترام خصوصية الآخر واختلافه تحت مظلة القانون ساهم بفاعلية في تحقيق رؤية القيادة في إقامة مجتمع آمن، وبناء اقتصاد تنافسي مستدام ومنفتح عالمياً.
وطالبت النيابة العامة بضرورة عدم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في نشر ما من شانه الإضرار بالمجتمع والانتباه والحذر عند اعداد أو انتاج أو استخدام أو نشر أو ارسال أي ألفاظ أو عبارات أو اشارات أو رموز أو رسوم أو تصوير أو تسجيل أو كتابات سواء كانت مرئية أو مسموعة أو مقروءة بما يمس أو يسيء للمجتمع أو للنظام العام. مؤكدةً أن الاجراء الذي اتخذته النيابة يأتي في إطار بسط الحماية القانونية على القيم الاجتماعية والأخلاقية والدينية للمجتمع، والتي تشترط مبادئ احترام الآخر. مشيرة إلى أن مكانة المتهم كإعلامي يعطي الجريمة أبعاداً إضافية، وذلك لكونه شخصية عامة ولها تأثير على متابعيه.
ويذكر أن النيابة العامة كانت قد قامت بعدة حملات توعوية حول ضرورة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ضمن الأطر المحددة قانوناً، والانتباه من أي سلوكيات تتضمن مخالفات قانونية.

نشوان نيوز