مقتل 27 عسكرياً روسياً بينهم لواء بتحطم طائرة في سوريا

نشوان نيوز - وكالات

قالت وزارة الدفاع الروسية إن 27 ضابطا، بينهم لواء، ضمن قتلى تحطم طائرة النقل العسكرية الروسية “أن-26” في سوريا، الثلاثاء.
وبحسب وكالة سبوتنيك الروسية، أضافت الوزارة، في بيان، أن من بين القتلى أيضا “ضباط صف وعسكريين. بينما لم يكن على متن الطائرة أي مدنيين”.
وأكدت الوزارة أنه لم يكن هناك تسجيل لإطلاق نار على الطائرة. وتقوم لجنة وزارة الدفاع بدراسة جميع الاحتمالات الممكنة لما حدث. وذكرت المعلومات الأولية أن سبب الحادث قد يكون عطلا فنيا.
وأوضحت الوزارة “وفقا للتقرير القادم من الموقع، لم يكن هناك تأثير بإطلاق ناري على الطائرة”، مؤكدة أن “لجنة وزارة الدفاع الروسية ستدرس جميع الفرضيات الممكنة لما حدث”.
وفي السياق ذاته، أعلن رئيس لجنة الدفاع في مجلس الاتحاد للبرلمان الروسي، فيكتور بونداريف، اليوم الثلاثاء، أن طائرة “آن-26” المنكوبة في سوريا خضعت للفحص قبل الرحلة، كما هو الحال دائما.
وشددت الوزارة على أن “رئيس الطاقم كان طيارًا من الدرجة الأولى، وحالة الطقس كانت سهلة”.
وكانت الوزارة أعلنت، في وقت سابق اليوم، مصرع 39 عسكريا كانوا على متن الطائرة، هم 33 راكبا والبقية أعضاء الطاقم، وجميعهم من القوات المسلحة الروسية.
وكالات