السودان يتفق مع روسيا على الشروع بإنشاء محططة نووية العام المقبل

السودان يتفق مع روسيا على الشروع بإنشاء محططة نووية العام المقبل
الرئيس السوداني ونظيره الروسي (وكالات)

أعلنت السودان أنها وقعت مع روسيا، يوم الجمعة، على مشروع خارطة طريق لبناء محطة نووية للأغراض السلمية في السودان، ابتداءً من العام المقبل 2019.
وذكرت مصادر صحفية سودانية، أن حكومة البلاد وقعت ونظيرتها الروسية، يوم الجمعة، بالعاصمة موسكو، على خارطة طريق للشروع في الخطوات التنفيذية للمحطة النووية للأغراض السلمية منتصف العام المقبل، ومذكرة تفاهم لتدريب الكوادر المحلية العاملة في المجال.
وقال وزير الموارد المائية والري والكهرباء، معتز موسى، في تصريحات صحافية، إن الخارطة تعد نقطة لإنجاز مشاريع ملموسة للتعاون عملياً، بإنشاء بنى تحتية للطاقة النووية السلمية وتدريبِ الكوادر الوطنية.

وأضاف وفقاً لما نقلته شبكة الشروق السودانية أن الفريق المشترك وضع البرنامج التفصيلي لإنجاز المحطة، وأشار إلى بحثه مع الجانب الروسي، آليات تنفيذ المحطة الأولى في النصف الأول من العام المقبل، كما قال إن الزيارة إلى موسكو فرصة للاطلاع على التطور الروسي في المجالات النووية، من خلال زيارة محطة ليننجراد النووية.

وكانت وكالة السودان للأنباء، قالت وزير الموارد المائية والري والكهرباء ، معتز موسى توجه في الـ12 من مارس الجاري، إلى روسيا على رأس وفد فني رفيع، بشأن توقيع خارطة طريق لتنفيذ خطة تطوير محطة نووية لإنتاج الكهرباء في السودان، واشارت إلى أنه توجه برفقة كل من وكيل الوزارة، ومدير الإدارة العامة للتوليد النووي. ومن المنتظر أن يلتقي الوفد بقيادة شركة “روساتوم” الروسية المعنية بتطوير مشروعات الاستخدام السلمي للطاقة النووية.
وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة محمد عبد الرحيم جاويش، في تصريح سابق، إن السودان وروسيا سيوقعان مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الاستشارة الجماهيرية لمشروعات محطات توليد الكهرباء بالطاقة النووية، بجانب تنمية الموارد البشرية ورفع القدرات، وتوقيع خارطة طريق لتنفيذ خطة تطوير المحطة النووية.

والجدير بالذكر أن السودان وروسيا وقعا مذكرة تفاهم في مجال الاستخدام السلمي للطاقة النووية في نوفمبر 2017م في سوشي بحضور الرئيسين البشير وبوتين، كما تم توقيع اتفاقية تطوير مشروع المحطة النووية في الخرطوم في ديسمبر 2017م.

وفي نوفمبر العام الماضي، صرح رئيس اللجنة الوزارية الروسية السودانية المشتركة، من الجانب السوداني، وزير المعادن هاشم علي سالم، بأنه تم التوقيع على اتفاقية بناء محطة طاقة نووية بقدرة 1200 ميغاواط مع الجانب الروسي“، وفقاً لوكالة سبوتنيك الروسية.
وأوضح الوزير للوكالة أنه “من جانب المعادن تم توقيع ستة اتفاقيات جديدة مع شركة كوش، وخمسة اتفاقيات مع شركة انفست وكذلك مع قسم الكهرباء تم توقيع اتفاقية لإنشاء محطة تعمل بالطاقة النووية لتوليد 1200 ميغاواط”. كما تم توقيع اتفاقية في مجلس التعليم العالي “للتدريب وتبادل الأساتذة والطلاب”، بالإضافة إلى توقيع اتفاقية “تسمح بدخول الدبلوماسيين دون دفع أي رسوم”. وفي مجال الزراعة تم كذلك التوقيع على “اتفاقية لتبادل إرسال محاصيل سودانية إلى الأسواق الروسية”.