غزة: قتلى وأكثر من ألف جريح برصاص الاحتلال بمظاهرات يوم الأرض

غزة: قتلى وأكثر من ألف جريح برصاص الاحتلال بمظاهرات يوم الأرض
قتلى فلسطينيون برصاص الاحتلال بمظاهرات يوم الأرض في غزة (وكالات)
قتل العديد من الفلسطينيين وأصيب مئات آخرين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي مع زحف الآلاف باتجاه الحدود مع إسرائيل في بداية احتجاجات يوم الأرض المقرر أن تستمر لأسابيع.
ونقلت قناة روسيا اليوم، عن مراسلها في غزة، مساء الجمعة، أن عدد الضحايا ارتفع إلى 12 قتيلاً ومئات المصابين، بعد أن كانت التقاير الأولية، تشير إلى سبعة قتلى وأكثر من ألف و100 جريح.
وسقط الضحايا في مواجهات اندلعت في منطقة الشريط الحدودي للقطاع خلال مسيرة العودة، التي تم تنظيمها في ذكرى يوم الأرض التي يحييها الفلسطينيون في 30 مارس من كل عام.
يشار إلى أن يوم الأرض يجري احياؤوه في فلسطين،  من مدن وقرى الداخل على مصادرة أراض عربية، ويخطط منظمو “المسيرة الكبرى” لاستمرارها حتى 15 مايو/ أيار، في ذكرى “النكبة” السبعين، وهو الاسم الذي يطلقه الفلسطينيون على تأسيس دولة إسرائيل على جزء من أراضي فلسطين التاريخية التي كانت تخضع للانتداب البريطاني.
وفي الضفة الغربية، تحدى عشرات آلاف الفلسطينيين إجراءات الإغلاق والحواجز الإسرائيلية، وتوجهوا إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، واندلعت مواجهات في عدة نقاط من الضفة الغربية عقب صلاة الجمعة.
وعززت السلطات الإسرائيلية من انتشار قوات الجيش على الحدود مع قطاع غزة استعدادا للاحتجاجات.
وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن المسيرة “محاولة متعمدة لافتعال مواجهات مع القوات الإسرائيلية”، وحملت مسؤولية أي صدام محتمل لحركة حماس، فيما اتهمت الأخيرة إسرائيل بالسعي إلى ترهيب الفلسطينيين بقتل المزارع وحثهم على عدم المشاركة في الاحتجاجات.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية