ترامب: صورايخ أمريكية قادمة إلى سوريا وعلى روسيا أن تستعد

نشوان نيوز - خاص   

دونالد ترامب

تعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بقصف أهداف في سوريا باستخدام صواريخ أمريكية ذكية وجديدة ودعا روسيا إلى عدم نظام الرئيس السوري بشار الاسد والذي جدد وصفه بـ”الحيوان.
وعلق ترامب في تغريدة على صفحته الشخصية، على خبر بأن روسيا تتعهد بإسقاط جميع الصواريخ التي ستطلق على سوريا – من قبل أميركا ، وقال في التغريدة التي رصدها نشوان نيوز إن على روسيا أن تستعد لاستقبال صواريخ أمريكية جديدة وذكية.
وأضاف أنه لا ينبغي لروسيا أن تكون شريكة مع “حياون”، يقتل شعبه بالغازات السامة ويستمتع بذلك.
وجاءت تصريحات ترامب في الأزمة التي أعقبت الأنباء عن قصف قوات النظام السوري لمدينة دوما في الغوطة الشرقية بغازات سامة منذ أيام، وهو ما كانت قد انكرته روسيا .

وكان مصدر عسكري دبلوماسي روسي قلل من خطورة تحرك مجموعة من السفن الحربية الأمريكية إلى البحر الأبيض المتوسط بالنسبة لروسيا.

وقال المصدر لصحيفة “كوميرسانت” الروسية، في تعليق له على أنباء عن انطلاق مجموعة ضاربة من القطعات البحرية الأمريكية، وعلى رأسها حاملة الطائرات “هاري ترومان”، من قاعدة “نورفولك” البحرية باتجاه المتوسط: “حتى الآن، لم يحدث شيء مخيف”، وفقاً لقناة روسيا اليوم.
وأوضح أن “كل تعزيز للقوات في منطقة البحر المتوسط سيؤدي إلى تصعيد التوتر”، مشيرا إلى أن العسكريين الروس سيقومون بمتابعة تطورات الوضع وتقييمها، وهي مهمة تنفذها، منذ عدة أيام، طائرات الاستطلاع الروسية من طراز A-50 التي تراقب سير مدمرة “دونالد كوك” الأمريكية.
وأكد المصدر أن الأسطول البحري الروسي “قادر على رد سريع عند الضرورة، وسيكون هناك من ينتظرهم عند قدومهم”، في إشارة إلى المجموعة الأمريكية الضاربة .
وأوضح المصدر في أجهزة الإدارة العسكرية أن القوى البحرية الروسية المتواجدة في مياه المتوسط لا تقتصر على السفن العادية بل تشمل أيضا غواصات، بما فيها الغواصات النووية المزودة بطوربيدات وصواريخ “كاليبر” المخصصة لتدمير الأهداف البحرية والبرية. ورفض المصدر الكشف عن الأنواع المحددة للغواصات الروسية المتواجدة في المنطقة، لكن صحيفة The Sunday Times البريطانية أفادت في العام 2016 بأن غواصتين نوويتين من نوع “شوكا – بي” وغواصة ديزل من نوع “بالتوس” تم رصدهما في البحر المتوسط.