أحمد علي صالح يناقش مع المبعوث الأممي أوضاع اليمن والمؤتمر

نشوان نيوز - متابعات   

أحمد علي صالح مع نائب وزير الخارجية الروسي

شهدت أبوظبي  أمس الثلاثاء، لقاءً جمع سفير اليمن السابق لدى الإمارات، أحمد علي عبدالله صالح مع مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة مارتن غريفيث، ونائبه معين شريم، وطاقم مكتبه.
وحسب وكالة خبر القريبة من المؤتمر، فقد ناقش اللقاء الأوضاع في اليمن، وما يعانيه الشعب اليمني في المجالات المختلفة، “خاصة في الجوانب الإنسانية وآفاق الوصول إلى تسوية سياسية عادلة، وتحقيق السلام الدائم والشامل الذي ينهي معاناة أبناء الشعب اليمني الراهنة ويضمن أمن واستقرار اليمن والمنطقة”.

واطلع المبعوث الأممي إلى اليمن أحمد علي صالح على نتائج مشاوراته مع مختلف الأطراف وطبيعة مهامه خلال المرحلة القادمة.

إلى ذلك، تطرق اللقاء إلى أوضاع المؤتمر الشعبي العام، حيث أشاد السفير أحمد علي عبدالله صالح، بمواقف قيادات المؤتمر الشعبي العام داخل اليمن وخارجه، وصمودها وثباتها من أجل وحدته وتماسكه ودوره، ومواقف المرأة المؤتمرية.

وأكد أحمد علي، أن “المؤتمر الشعبي العام سيظل تنظيما موحدا وقادرا على تجاوز مختلف التحديات، وسيكون له دور محوري خلال المرحلة القادمة، سيما وأنه تنظيم كبير يحمل فكر الوسطية والاعتدال ويتواجد في كل أنحاء اليمن”.

وشدد اللقاء على أهمية استيعاب جميع الأطراف للمشاركة في بناء اليمن، وأن صنع مستقبل اليمن يتطلب العودة إلى الحوار والتفاهم والدفع بالمسار السياسي الديمقراطي الذي يضمن الشراكة للجميع”.
وتمنى أحمد علي في اللقاء الذي حضره عمار محمد عبدالله صالح، للمبعوث الأممي النجاح في مهمته لإحلال السلام والاستقرار في اليمن..
وكان المبعوث الأممي وصل إلى أبوظبي الاثنين الماضي وعقد لقاءات أبرزها مع وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد ومع قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي، قبل أن يعلن اليوم إنهاء الزيارة.