السفارة اليمنية في ماليزيا تبدأ بتصحيح أوضاع 475 مقيماً

نشوان نيوز - كوالامبور

قام سفيراليمن لدى ماليزيا الدكتور عادل محمد باحميد بتسليم الدفعة الأولى من جوازات اليمنيين الذين تم تصحيح أوضاع إقامتهم في ماليزيا بالتعاون مع السلطات الماليزية ضمن برنامج محدد بفترة زمنية يستهدف تصحيح أوضاع عدد من اليمنيين الذين انتهت إقاماتهم ولم يتمكنوا من تجديدها.
وفي تصريح له، أشار السفير باحميد أن هذا البرنامج يأتي في إطار التعاون الثنائي بين السفارة ومصلحة الهجرة الماليزية بغية التأكد من التزام جميع المقيمين اليمنيين بالقوانين والأنظمة الماليزية المنظمة للإقامة في هذا البلد المعطاء الذي قدّم لليمنيين الكثير في هذا الظرف الصعب الذي يمرون به، مشدداً على حرص السفارة على أن يتمتع كل مواطن يمني بإقامة قانونية سارية المفعول وأن يكون نموذجاً في الالتزام بالأنظمة والقوانين الماليزية واليمنية.

كما أكّد المستشار غسان محمد العرشي مسؤول الشؤون القنصلية بالسفارة أن برنامج تصحيح الأوضاع كان لفترة زمنية محدودة تم خلالها تسجيل من هم بحاجة لتصحيح أوضاعهم عبر اعلان تم نشره على صفحة السفارة في الفيس بوك خلال الفترة (20 فبراير – 23 مارس 2018م) وتم تسجيل عدد (457) حالة تحتاج إلى تصحيح وضع عبر استمارة الكترونية صممت خصيصاً لذلك ، كما تم استقبال بعض الطلبات بشكل مباشر في مبنى السفارة، ويتم حالياً استكمال الاجراءات لكل من قام بالتسجيل.

هذا وكان القسم القنصلي بالسفارة قد اهاب بكافة الاخوة المواطنين المقيمين في ماليزيا على أهمية التزام كل المقيمين بتجديد تأشيراتهم وإقاماتهم في الوقت المحدد لذلك قبل (14) يوم من موعد انتهاء التأشيرة، موضحاً أن السلطات الماليزية ستقوم بتطبيق كافة الاجراءات القانونية بما في ذلك تطبيق عقوبات السجن والغرامة والترحيل لكل المخالفين لنظام الإقامة في ماليزيا.

هذا وقد اعرب الاخوة المواطنون الذين استلموا جوازاتهم بعد تصحيح أوضاعهم عن عميق شكرهم للجهود الكبيرة التي بذلتها السفارة اليمنية في ماليزيا في سبيل تصحيح اوضاعهم وكذا للتعاون الكبير والمشكور من الجانب الماليزي.

نشوان نيوز