البرلمان العراقي يقرر إعادة فرز الأصوات يدوياً

نشوان نيوز - وكالات

قال نائبان في البرلمان العراقي إنه صوت اليوم الأربعاء لصالح قرار بإعادة فرز الأصوات يدوياً في الانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 من مايو(أيار) وذلك بعد يوم من قول رئيس الوزراء إن الانتخابات شهدت “خروقات جسيمة”.

ومن شأن هذا الإجراء عرقلة العملية المعقدة لتشكيل حكومة جديدة، ووضع الحكومة، في مواجهة مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، مما يزيد من الغموض السياسي في العراق.

وحسب وكالة رويترز، صوت النواب لصالح تعديلات أُدخلت على قانون الانتخابات، تجبر المفوضية على إعادة فرز الأصوات يدوياً، وهو ما كانت المفوضية ترفضهُ قبل ذلك.

كما قرر البرلمان تعليق عمل قيادة المفوضية، وانتداب 9 قضاة بدلاً من أعضاء المفوضية الحاليين.

وقال النائبان علي العلاق، وخالد الأسدي، إن البرلمان ألغى كذلك نتائج الانتخابات في الخارج وأصوات النازحين في بعض المحافظات.

واستبعد البرلمان كذلك استخدام أجهزة فرز الأصوات إلكترونياً في المستقبل، وهي الأجهزة التي قيل إنها كانت سبباً في كثير من الخروقات.

ورفض متحدث باسم مفوضية الانتخابات التعليق وقال إنه “غير مخول بالحديث عن هذا الأمر إلى وسائل الإعلام”.

وكان مجلس القضاء الأعلى العراقي قال قبل أيام إنه “ليس بوسع أي محكمة إجبار المفوضية على إعادة فرز الأصوات يدوياً بعدما نص القانون على استخدام الأجهزة الإلكترونية لفرز الأصوات”.

وقال متحدث باسم المجلس لرويترز اليوم الأربعاء إن “هذه العقبة لم تعد موجودة بعد تصويت البرلمان لصالح تعديل القانون”.

نشوان نيوز