كوريا الجنوبية: أحكام بسجن الرئيسة السابقة 3 عقود لهذه الاتهامات

نشوان نيوز - وكالات

أحكام بسجن الرئيسة السابقة في كوريا الجنوبية ترتفع إلى 3 عقود مع صدور حكم جديد على ضوء الاتهامات


أصدرت محكمة في سيئول حكماً اليوم بسجن رئيسة كوريا الجنوبية السابقة بارك غيون-هي، 6 سنوات لتلقيها أموالا من جهاز الاستخبارات، وسنتين إضافيتين لتدخلها غير الشرعي في الانتخابات.
وحسب تقرير وكالة فرانس براس، تقبع بارك البالغة من العمر 66 عاما في السجن، بعد الحكم عليها سابقا بالسجن 24 عاما في إطار قضية فساد مدويةـ عدت فضيحة كبيرة وتسببت في تظاهرات حاشدة.
وتغيبت الرئيسة الكورية الجنوبية السابقة عن جلسات محكمة واقعة في وسط سيئول، قضت بسجنها ست سنوات بعد إدانتها باختلاس أموال الاستخبارات، وسنتين أخريين بسبب تدخلها بشكل غير مناسب في اختيار مرشحين للانتخابات التشريعية التي جرت عام 2016.
وبما أنه لم يتم دمج العقوبات، فسيتعين على رئيسة كوريا الجنوبية السابقة، أن تقضي 32 عاما في السجن.
بارك كانت أدينت بأنها تلقت 3.3 مليار وون، أو ما يعادل 2.6 مليون يورو، اختلست من صناديق تابعة لأجهزة الاستخبارات من قبل رؤساء هذه الأجهزة.
وقالت المحكمة إن “المتهمة تلقت ثلاثة مليارات وون على مدى ثلاث سنوات من الرؤساء الثلاثة للاستخبارات، وسببت خسائر كبيرة للخزانة العامة بسبب جريمتها”.
واعترف ثلاثة رؤساء سابقين لجهاز الاستخبارات بأنهم اختلسوا أموالا من صناديق تابعة لمؤسستهم بأوامر من بارك.
وتتهم النيابة العامة رئيسة البلاد السابقة بأنها استخدمت الأموال لصيانة منزلها الخاص، وتمويل محل تجاري كانت صديقتها، شوي سون سيل، تحيك فيه الملابس، وتقدم من خلاله خدمات أخرى من بينها التدليك.
وكالات