الخطوط اليمنية ووالد الطفلة عائشة يوضحان ملابسات وفاتها بالطائرة

خديجة الكاف ونشوان نيوز - عدن   

شركة الخطوط الجوية اليمنية - طيران اليمنية
أوضحت شركة الخطوط الجوية اليمنية وعائلة الطفلة اليمنية عائشة ملابسات وفاتها خلال رحلة على متن الطائرة من عدن إلى القاهرة.
جاء ذلك، خلال مؤتمر صحفي حول حادثة وفاة الطفلة عائشة ، خلال جرى خلاله توضيح أسباب الوفاة حيث كانت الطفلة مصابة بمرض خلقي منذ طفولتها وهو كيس سوائل كبير في رأسها.
وحسب المصادر، فقد كانت الطفلة بحالة صحية سيئة جدا مما أدى الى وفاتها اثناء الرحلة التي كانت على متن  الطائرة اليمينة المتجهة من عدن الى القاهرة.
واعتبرت الشركة أن ما نشر في وسائل التواصل الاجتماعي من معلومات مغلوطة ليس لها أي صحة، حيث ان والد الطفلة عائشة الأخ داؤد يحي محمد امين نفى انه قام باي تصريح لأي جهة ما .
والد الطفلة اليمنية عائشة يؤكد عدم مسؤولية شركة اليمنية عن وفاة ابنته

والد الطفلة اليمنية عائشة يؤكد عدم مسؤولية شركة اليمنية عن وفاة ابنته

وصرح والد الطفلة عائشة، داؤد يحي محمد امين لصحيفة 14أكتوبر، قائلاً “طفلتي كان عمرها ثلاثة اشهر وكانت مصابة بمرض خلقي وهو وجود كيس سوائل كبير براسها والتي توفيت في الرحلة اليمنية رقم (602) المتجهة من عدن الى القاهرة بتاريخ 18/7/2018م”.
وأكد والد الطفلة بان كل ما تم تداوله في صفحات التواصل الاجتماعي عن حادثة وفاة طفلتي في الرحلة كان قضاء وقدر.
وأضاف أنه لم يكن مطلقا للخطوط الجوية اليمينة او للقائمين على الرحلة أي مسؤولية في ذلك بل انهم قد عملوا قصارى جهدهم في سبيل توفير ما امكن من وسائل لتسهيل وتيسير حالة الطفلة والتي كانت أصلا حالتها حرجة ولكن قضاء الله وقدره كان الأسبق والحمد الله على كل حال.
وأكد والد الطفلة انه “لا يحمل الخطوط الجوية اليمنية أي مسؤولية او لغيرهم فقضاء الله نافذ.. متمنيا ان يتقبل الله طفلتي شهيدة وان لله وان اليه راجعون”.