الخارجية الإيرانية: لن نتفاوض حول قدراتنا الصاروخية

نشوان نيوز - وكالات   

المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية باهرام قاسمي

ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية باهرام قاسمي أن طهران رفضت طلب وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إعادة النظر في قدراتها الصاروخية ودورها في المنطقة.
وحسب وكالة إفي الإسبانية، نقلت الصحف المحلية اليوم السبت عن قاسمي قوله إن “جهود إيران والقوى العالمية الأخرى منتهكة من جانب المضايقات”، مقللاً من شأن المطالب المبالغ فيها من بعض حلفاء وزير الخارجية الفرنسي حول قضايا لا يمكن التفاوض فيها.
وأعرب المسئول الإيراني عن أسفه لغياب إجراءات عملية من جانب أوروبا للإبقاء على الاتفاق النووي، مؤكداً أن السلطات الأوروبية اقتصرت حتى الآن على التعبير عن مواقف سياسية، وأفاد: “لم يقدموا ضمانات كافية للإبقاء على اتفاق دولي يعتبر أهم إنجاز بالنسبة إلى الدبلوماسية المعاصرة”.
وكان وزير الخارجية الفرنسي قد طرح أول أمس الخميس على إيران بحثها مع الاتحاد الأوروبي قضايا أخرى تثير قلق أوروبا مثل مستقبل البرنامج النووي الإيراني بعد 2025.
يشار إلى أن الاتفاق النووي لعام 2015 والموقع بين إيران وما يعرف باسم مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة، روسيا، الصين، بريطانيا، فرنسا وألمانيا)، يُقصر البرنامج الذري لطهران على أغراض مدنية في مقابل رفع العقوبات الدولية، وتتفاوض إيران الآن، بعد انسحاب الولايات المتحدة في مايو(آيار) الماضي، مع باقي الدول الموقعة لضمان الإبقاء على منافع الاتفاق.