النفط ينخفض بفعل المخاوف الاقتصادية

النفط ينخفض بفعل المخاوف الاقتصادية رغم شح المعروض.


انخفضت أسعار النفط، اليوم الخميس، لتتخلى عن بعض المكاسب القوية التي حققتها في الجلسة السابقة، في الوقت الذي أثارت فيه المخاوف الاقتصادية شكوكا بشأن نمو الطلب الحالي على الوقود.

وبحلول الساعة 0635 بتوقيت جرينتش بلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 69.88 دولار للبرميل منخفضة 49 سنتا أو ما يعادل 0.7 بالمئة بالمقارنة مع التسوية السابقة.

وحسب وكالة رويترز، تراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 38 سنتا أو ما يعادل 0.5 بالمئة إلى 79.36 دولار للبرميل.

وترجع الانخفاضات إلى مخاوف بشأن تباطؤ محتمل في نمو الطلب على الوقود بسبب نزاعات تجارية بين الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم، وكذلك اضطرابات الأسواق الناشئة.

وأظهر مسح شمل مئات الشركات أن الشركات الأمريكية في الصين متضررة من الرسوم الجمركية التي يجري فرضها في الحرب التجارية المتصاعدة بين واشنطن وبكين، مما دفع جماعات ضغط أمريكية تجارية أجرت استطلاع الرأي إلى حث إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على إعادة النظر في نهجها.

ودعت إدارة ترامب المسؤولين الصينين لاستئناف المحادثات التجارية في الوقت الذي تتأهب فيه واشنطن لتصعيد الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين بفروض رسوم جمركية على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار.

ويوم الأربعاء، خفضت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط لعام 2019 مشيرة إلى مخاطر اقتصادية.