رئيسا إثيوبيا وإريتريا يوقعان اتفاق سلام في جدة السعودية

نشوان نيوز - وكالات

رئيسا إثيوبيا وإريتريا يوقعان اتفاق سلام في جدة السعودية بحضور ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.


وقع رئيسا أثيوبيا وإريتريا اتفاق سلام جديد أطٌلق عليه اتفاقية جدة للسلام البلدين برعاية السعودية.
وأوضحت وكالة الأنباء السعودية واس، أن رئيس إريتريا أسياس أفورقي وقع رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد علي، اليوم اتفاقية جدة للسلام بين جمهورية أثيوبيا الديمقراطية الاتحادية ودولة إريتريا، بحضور ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.
وخلال التوقيع، الذي حضره الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ووزير خارجية الإمارات الشيخ عبدالله بن زايد، قلّد العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، الرئيسين، قلادة الملك عبدالعزيز.
وجاء الاتفاق بعد أن زار الرئيسان في وقت سابق الإمارات والتي رعت اتفاقاً بينهما، في إطار جهود دبلوماسية داعمة لحل خلافات الدولتين الجارتين في أفريقيا.

وحصلت إريتريا على استقلالها عن إثيوبيا في أوائل التسعينات من القرن الماضي، وخاض البلدان حرباً في وقت لاحق بسبب نزاع حدودي. وبدأ التحول في يونيو (حزيران) عندما أعلن أبي أحمد أن إثيوبيا ستعيد إلى إريتريا المناطق المتنازع عليها وضمنها مدينة بادمي حيث بدأت الحرب الحدودية. وخاضت إثيوبيا وإريتريا حرباً حدودية في الفترة 1998 – 2000 أسفرت عن مقتل نحو 80 ألف شخص.

نشوان نيوز