الصومال: حركة الشباب تعدم خمسة بتهمة التجسس

نشوان نيوز - وكالات

حركة الشباب الصومالية تعدم خمسة بتهمة التجسس.


أعدمت حركة الشباب الصومالية خمسة رجال علنا رميا بالرصاص بتهمة التجسس بينهم صومالي يحمل الجنسية البريطانية، في مؤشر على هيمنة الحركة على مناطق واسعة في جنوب البلاد رغم جهود السلطات لمواجهتها.

ووهنت قبضة حركة الشباب على الصومال منذ طردتها قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي من العاصمة مقديشو في 2011، لكن الحكومة الصومالية والجيش الأمريكي يكثفان الهجوم على الحركة المتشددة، حسب رويترز.

وقال محمد أبو عبد الله، حاكم حركة الشباب في مناطق جوبا، ”خمسة منهم قتلوا بالرصاص علنا بعد أن اعترفوا بالتجسس أمام المحكمة“.

وأضاف، في وقت متأخر يوم الثلاثاء ”عوالي أحمد محمد (32 عاما) تجسس لصالح جهاز إم.آي 6 (المخابرات البريطانية) وجاء من بريطانيا للصومال لتأسيس الدولة الإسلامية“.

وذكر أن ثلاثة كانوا يتجسسون لحساب الولايات المتحدة وساعدوا في توجيه طائرات مسيرة لتنفيذ هجمات في الصومال بينما تجسس الرابع لصالح الحكومة الصومالية.

وكثيرا ما تنفذ طائرات أمريكية مسيرة هجمات على المتشددين الصوماليين، وذكر الجيش الأمريكي أنه قتل أحدهم في غارة جوية في جنوب الصومال في مطلع الأسبوع.

نشوان نيوز