سولاري يفوز بمباراته الأولى مع ريال مدريد بسبب 4 تغييرات!

نشوان نيوز - متابعات

سولاري يفوز بمباراته الأولى مع ريال مدريد بسبب 4 تغييرات تكتيكية.


شهدت المباراة التي جمعت ناديي ريال مدريد ومُضيفه مليلية في دور (32)، ضمن منافسات كأس ملك إسبانيا للموسم الجديد 2018/ 2019، على ملعب “ألفاريز كلارو”، تسجيل لاعبي الميرينغي أربعة أهداف للمرة الأولى، منذ أن فعلوها تحت قيادة المُدرب المُقال جولين لوبيتيغي أمام ليغانيس في 1 سبتمبر/أيلول الماضي.

ونال أداء لاعبي ريال مدريد استحسان جماهيره، التي تفاءلت بعودة الصحوة إلى نجومهم، بعد كبوة الكلاسيكو أمام برشلونة بخمسة أهداف مقابل هدف وحيد في الدوري الإسباني، إلا أن أنظارهم كانت تراقب ما سيفعله المدرب المؤقت الجديد للملكي سانتياغو سولاري، بمباراته الأولى، من خلال الخطة التي سيلعب فيها.

وكشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية عن أربعة أمور تكتيكية فعلها المدرب المؤقت سانتياغو سولاري، الذي خاض مباراته الأولى كمدير فني للفريق الأول في ريال مدريد، حتى تمكن من الفوز بنتيجة جيدة ضد مليلية في كأس ملك إسبانيا.

البرازيلي فينسيوس جونيور

اتخذ الأرجنتيني سولاري قرار الزج بالجوهرة البرازيلية البالغ من العمر 18 عاماً، لإعطائه الحافز الذي كان يفتقده أثناء فترة المدرب المُقال لوبيتيغي، الذي لم يعتمد عليه سوى في 12 دقيقة فقط خلال أربعة أشهر ونصف، إذ أثبت فينسيوس جونيور صحة القرار، بعد أن أثبت نفسه، وساعد زملاءه في تسجيل 4 أهداف من خلال تحركاته الكثيرة في الهجوم.

وتعتقد جماهير ريال مدريد أن فينسيوس جونيور سيكون الحصان الأسود الذي افتقده الفريق خلال الفترة الماضية، مع قدرته على المساهمة في تحقيق الانتصارات المتتالية، بسبب القدرة الكروية الفنية الهائلة التي يمتلكها البرازيلي.

ماركو أسينسيو

خيب الإسباني ماركو أسينسيو آمال جماهير ريال مدريد، التي اعتقدت أن اللاعب الشاب قادر على سد فراغ النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي رحل إلى يوفنتوس الإيطالي في الصيف الماضي، لكنه تحت قيادة لوبيتيغي عانى الكثير حتى يظهر إمكانياته الفنية التي أظهرها في عهد المدرب الأسبق زين الدين زيدان.

ولكن المدرب المؤقت سولاري، لم يعتمد في مركز الجناح الأيسر، الذي تعود عليه أسينسيو، إذ وضعه في وسط الملعب، ما منح الشاب الإسباني الحرية الكبرى في الهجوم ليتمكن من التسبب بصداع مزمن لمدافعي فريق مليلية، الذين عانوا من تحركاته وتمريراته المتقنة لزملائه، بالإضافة إلى تمكنه من تسجيل الهدف الثاني لفريقه.

ألفارو أودريوزولا

تعاقد ريال مدريد مع الظهير الأيمن ألفارو أودريوزولا قادما من ريال سوسيداد، خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، حتى يكون بديلاً لمواطنه داني كاربخال في حال إصابته، لكنه لم يحظ بفرصة كبرى مع المُقال لوبيتيغي، الذي يعتمد عليه في مباراة الكلاسيكو ضد برشلونة، ما جعل جماهير الملكي تتعجب من ذلك القرار.

وتألق ألفارو أودريوزولا في المباراة أمام مليلية، بكأس الملك، من خلال تحركاته الكثيرة ومساهمته في صناعة الهدف الأول لزميله الفرنسي كريم بنزيمة، إلا أنه تمكن من تسجيل الهدف الثالث لريال مدريد، بعد استغلال ارتباك لاعبي مليلية في منطقة جزائهم، ما يثبت أنه يمكن أن يكون الظهير الأيمن للنادي في المستقبل.

لاعبو ريال مدريد الشباب

وضع الأرجنتيني سانتياغو سولاري ثقته في لاعبي ريال مدريد الشباب، إذ وجه الدعوة لأول مرة لكل من تشافي سانشيز، وزميله كريستو، اللذين عملا معه في فريق الكاستيا، ويعرفهما عن قرب ويثق بهما حتى يحققا النجاح.

وكما حدث مع المدرب الفرنسي الأسبق زين الدين زيدان، فإن تاريخ سولاري مع الكاستيا من الممكن أن يفتح الطريق أمامه حتى يقود الفريق الأول لنادي ريال مدريد، ويمكننا أن نرى المزيد من المباريات الرائعة له خلال فترة ولايته.

نشوان نيوز