الشلفي يثمن موقف المنظمة العربية للتربية بدعم المعلم اليمني

نشوان نيوز - صنعاء

ثمن المستشار التربوي للمنظمة العربية للتربية -اليمن طاهر الشلفي الموقف المهني والإنساني الذي أبدته المنظمة العربية للتربية خلال اجتماع مجلس امناءها الحادي عشر المنعقد في بيروت خلال الفتره 15-16 نوفمبر الحالي.
وكانت المنظمة العربية أعلنت وقوفها بكل اعضاءها البالغ 26 كيان نقابي تربوي عربي من اجل المعلم اليمني الذي يعيش وضع مأساوي بكل ما تعنيه الكلمة.

واوضح الشلفي بان ماتمخض عن اجتماع مجلس امناء المنظمة بتحديد يوم الأول من ديسمبر يوما للتضامن الكامل مع المعلم اليمني يؤكد حجم المعاناة الذي استشعرها زملاءهم في معظم البلدان العربية. مشيراً إلى أن هذا اليوم بالطبع سيتخلله فعاليات تليق بحجم المعاناة وبحجم الموقف الاخوي والمهني الذي ابدته العربية للتربية بكل كياناتها.
ودعا الشلفي المنظمات والنقابات والاتحادات التربوية العربية والدولية وزملاء العمل التربوي والتعليمي في كل بلدان العالم الوقوف مع ما يعانيه المعلم اليمني.

وطالب الشلفي من النقابات التربوية اليمنية وكافة المعلمين والتربويين ان يجعلوا يوم الواحد من ديسمبر القادم حدثا عظيما وضرورة ان يتخلله كل الفعاليات التي من خلالها يمكنهم من ايصال رسالتهم وصوتهم الى كل منظمات العالم والى حيث يجب ان تصل، وهو لى ضرورة تحييد التعليم عن اي صراعات والعمل على الالتزام بمعاهدات ومواثيق الامم المتحدة بهذا الشأن.
واختتم حديثه بان الوقوف مع المعلم اليمني هو انقاذا لملايين البشر الذي يعولهم هذا المعلم من مجاعة محققة بالفعل وحفاظا على ماقد يترتب عن ذلك من انعكاسات امنية وغيرها على المجتمع الاقليمي حيث هناك مايقارب الـ200 ألف معلم لا يتقاضون أجورهم منذ عامين وأكثر تقريباً.

نشوان نيوز