صحيفة: سيرجيو راموس مُتهم بتعاطي المنشطات!

نشوان نيوز - متابعات   

سيرجيو راموس قائد ريال مدريد الإسباني

صحيفة “دير شبيغل” الألمانية، تقول إن الإسباني سيرجيو راموس قائد فريق ريال مدريد سيرجيو راموس مُتهم بتعاطي المنشطات.


كشفت تسريبات كرة القدم التي تنشرها صحيفة “دير شبيغل” الألمانية، أن الإسباني سيرجيو راموس قائد فريق ريال مدريد، سقط باختبار فحص المنشطات الذي أجري له، بعد انتهاء مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، التي جمعته بنادي يوفنتوس الإيطالي في موسم 2017، لكن تم التستر عليه حينها.

وحسب العربي الجديد، ذكرت الصحيفة أن العينة التي قدمها سيرجيو راموس بعد انتهاء المباراة، أثبتت تعاطيه مادة “ديكساميثارون” التي تعتبر محظورة، لكن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تغاضى عن الإجراءات ضده وضد النادي الإسباني، علما أن ريال مدريد أبلغ أن مدافعه استخدم مادة “سيلستون كرونودوز” حينها فتقبل اليويفا عذر النادي.
وأوضحت الصحيفة، أن لاعبي ريال مدريد سبق لهم أن تعرضوا لمشاكل في اختبار تعاطي المنشطات، لكن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم كان يوافق على اعتذاراتهم، وتفسيرات الجهاز الطبي للميرينغي، وخاصة التي تتعلق بمثل تلك المواد إذ كان “يويفا” يسمح باستخدام مادة “ديكساميثارون” شريطة إبلاغه قبل اللقاء بذلك بحسب التسريبات.

وتحتوي مادة “ديكساميثارون” على الكورتيزون ولها تأثير مضاد للالتهابات، بالإضافة إلى تخفيف الألم. كما أنها تزيد من التركيز، ويمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على أداء اللاعبين، وهي مادة محظورة في المنافسات وتدخل ضمن القائمة التي أعلنتها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (WADA).

كما أظهرت تسريبات “فوتبول ليكس” قيام راموس بارتكاب مخالفات تتعلق باختبار منشطات آخر في شهر إبريل/ نيسان 2018 بعد فوز ريال مدريد 2-1 في الليغا على مضيفه ملقة، حسب ما ورد في التقرير.
وتتمثل المخالفة بقيام راموس بالاستحمام قبل الاختبار، وهو ما يمنع قبل فحص الاختبارات ويشكل انتهاكا لقوانين مكافحة المنشطات.

بدورها أصدرت إدارة ريال مدريد، عبر الموقع الإلكتروني الرسمي على الإنترنت، رداً على الأخبار التي تحدثت عن قيام الإسباني سيرجيو راموس قائد الفريق الملكي، بانتهاك قواعد مكافحة المنشطات في بطولة دوري أبطال أوروبا، بموسم 2016/ 2017.

ونشر الحساب الرسمي لنادي ريال مدريد الإسباني، على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، تغريدة يفند فيها جميع ما ذكرته صحيفة “دير شبيغل” الألمانية من تسريبات، إذ قال: “لم يخالف سيرجيو راموس قائد الفريق لوائح مكافحة المنشطات”.

وأضاف: “طلب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم معلومات في الوقت المناسب، وتم إغلاق المسألة على الفور كما هو معتاد في مثل هذه الحالات، بعد تحقق خبراء الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، و”يويفا” أيضا”.

وختم: “في ما يتعلق بالمحتوى المنشور أعلاه، فإن نادي ريال مدريد الإسباني لا يدافع عن نفسه في أمر لا دليل عليه”، لينفي بذلك الميرينغي كل ما ذكرته الصحيفة الألمانية، التي نشرت تسريبات، أعلنت فيها سقوط سيرجيو راموس في فحص المنشطات، بعد تقديمه لعينة اتضح وجود مادة محظورة فيها تعطى كمضاد للالتهاب والآلام، وذلك بعد المباراة النهائية، التي جمعته بيوفنتوس في نهائي دوري أبطال أوروبا.