السفير الصيني لدى اليمن يلتقي قيادات في حزب المؤتمر

نشوان نيوز - القاهرة   

السفير الصيني لدى اليمن يلتقي قيادات في حزب المؤتمر

السفير الصيني لدى اليمن يلتقي قيادات في حزب المؤتمر وناقشوا مختلف القضايا على الساحة الوطنية باليمن وعلى رأسها اتفاق استوكهولم.


عقد السفير الصيني لدى اليمن كانغ يونغ لقاء مع قيادات في حزب المؤتمر الشعبي العام بما فيها الأمين العام المساعد للحزب للشؤون السياسية والعلاقات الخارجية الشيخ سلطان البركاني.

وحسب بيان حصل نشوان نيوز على نسخة منه، جرى في اللقاء نقاش مستفيض لمختلف القضايا على الساحة الوطنية باليمن وعلى رأسها اتفاق استوكهولم بشأن موانئ ومدينة الحديدة وقرار مجلس الأمن رقم 2451.

حيث عبر البركاني عن شكره وتقديره لموقف جمهورية الصين الشعبية الثابت والدائم المناصر لليمن وللحفاظ على النظام الجمهوري ووحدته وأمنه واستقراره..
وقال البركاني” ليس ذلك جديد على جمهورية الصين التي دعمت الثورة اليمنية منذ انطلاقتها عام 62 وكانت سفارة الصين هي الوحيده التي لم تغادر اليمن أثناء حصار صنعاء بالستينات وعملت على إنجاز أهم المشاريع في طول اليمن وعرضهِ”.
وأضاف “يأتي موقفها اليوم برفض الإنقلاب و الإنتصار لحق الشعب اليمني و تأييد الشرعية ممثلة بالرئيس هادي والمؤسسات الدستورية وعدم السماح بالانتقاص من القرارات الدولية بشأن اليمن أو المساس بها وفي مقدمتها القرار 2216 “.

وأكد البركاني أن العبرة بالتزام الحوثيين بالتنفيذ وان المؤتمر يدعوا إلى السلام والوئام ويتمنى أن يصدق الطرف الآخر بنواياه نحو السلام.

من جانبه، أكد السفير الصيني ان موقف الصين مرتبط بمبادئ تحكم العلاقات اليمنية الصينية وان الشعب اليمني قد عانى كثيرا وان تنفيذ اتفاق الحديدة سيؤكد جدية الحوثيين من عدمه ومدى التزامهم بالسلام.

وأشار إلى أن العالم كله يراقب هذه الخطوة وسيتحمل المعيق المسؤولية الكاملة وان جمهورية الصين الشعبية تريد يمناً آمامناً ومستقرًا تحكمهُ المؤسسات والهيئات ولا مكان فيه للعنف.
وأكد يونغ أن الصين تعمل مع شركائها في مجلس الأمن على استمرار وحدة موقف مجلس الأمن تجاه القضية اليمنية وتتعامل مع شرعية الرئيس هادي وحكومتهِ بروح عالية من المسؤوليه.. متمنياً ان تحمل الأيام القادمة اخبار ساره عن تنفيذ الاتفاق حتى يدخل الجميع الى المشاورات الجديده بكل أمل.

كما ناقش الجانبان أوضاع المؤتمر الشعبي العام ووحدته التنظيمية والسياسية واهمية دورهِ في الحاضر والمستقبل لما يمتلكه من كفاءات وخبرات وقيادات مجربة في قيادة شؤون الدولة وقيادة التحولات وتحقيق التنمية والنهضة والبناء.. وفي هذا السياق أكد السفير الصيني ان جمهورية الصين الشعبية ستولي المؤتمر عناية خاصة لانه لا مستقبل لليمن بدون حزب المؤتمر الشعبي العام.

حضر اللقاء أعضاء مجلس النواب الدكتور سمير خيري رضا والشيخ عبدالله العجر والشيخ احمد قبوع.