لأول مرة في مصر: مبارك يدلي بشهادته خلال محاكمة مرسي.. فيديو

نشوان نيوز - القاهرة   

حسني مبارك خلال حضوره محاكمة مرسي في القاهرة

للمرة الأولى في تاريخ مصر، وفي تطور ملفت، أدلى الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك بشهادته في قضية يُحاكم فيها الرئيس السابق محمد مرسي أمام محكمة مصرية اليوم الأربعاء.
جاء ذلك في قاعة محكمة جنوبي القاهرة حيث تجري محاكمة مرسي وآخرين من جماعة الإخوان في قضية تتعلق باقتحام حدود البلاد الشرقية وعدد من السجون إبان ثورة يناير التي انطلقت يوم 25 يناير عام 2011، وهي الأحداث التي أطاحت بمبارك من السلطة.
وأفاد مبارك خلال شهادته أمام المحكمة بقضية اقتحام السجون في مصر أن 800 شخص تسللوا عبر الأنفاق من قطاع غزة خلال ثورة يناير.
وقال إن المتسللين عبر الأنفاق دخلوا البلاد لدعم تنظيم الإخوان خلال ثورة يناير، كما قال إن المقتحمين توجهوا للسجون للإفراج عن سجناء من حزب الله والإخوان وحماس.
وتحدث الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك عن أنه خلال المظاهرات في 2011، نفذ المنتمون لتنظيم الإخوان المسلمين وغيرهم عمليات تخريب.
وتابع أن المقتحمين من غزة هاجموا العريش والشيخ زويد ورفح، وذكر أن حماس قالت في بيان تأسيسها إنها من الإخوان وذكر أنه كانت هناك مخططات كثيرة خلال الثورة سيحتاج لتصريح للحديث عنها.
وتعد المرة الأولى التي يتواجه فيها رئيسان سابقان في جلسة محاكمة في مصر، وقد اثار مشهد حضور مبارك واقفاً تعليقات واسعة في مواقع التواصل رصدها نشوان نيوز.

وتنظر محكمة جنايات القاهرة قضية اقتحام السجون المتهم فيها الرئيس المصري المعزول محمد مرسي و26 آخرين من قيادات جماعة الإخوان.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري المحكمة القضية لجلسة 26 ديسمبر/ كانون الأول الجاري لإعادة إعلان مبارك وفقًا لقانون المرافعات المدنية.

وتأتي إعادة محاكمة المتهمين بعدما ألغت محكمة النقض (أعلى محكمة في البلاد) في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات.
وتشمل الأحكام إعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ونائبه رشاد البيومي، ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل والقيادي الإخواني عصام العريان، ومعاقبة 20 متهمًا آخرين بالسجن المؤبد”، وقررت إعادة محاكمتهم.