طلاب اليمن في الخارج يعلنون برنامج تصعيد حتى إغلاق السفارات

نشوان نيوز - وكالات   

طلاب اليمن في الخارج يعلنون برنامج تصعيد حتى إغلاق السفارات

طلاب اليمن في الخارج يعلنون برنامج تصعيد حتى إغلاق السفارات إذا لم تُصرف مستحقاتهم الموقفة منذ ستة أشهر


أعلنت الهيئة التأسيسة للإتحاد العام لطلبة اليمن في الخارج عن برنامج تصعيد سلمي ينتهي بإغلاق السفارات حتى تصرف مستحقات الطلاب المتأخرة منذ شهور.
وقال بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، إنه بينما يستمر مسلسل الإستهتار بمستقبل طلاب اليمن في الخارج لم يصل الى نهايته، تستمر اوضاع الطلاب المبتعثين بالانتقال من السيء إلى الأسوأ، أمام تقصير وتجاهل من الحكومة ومن المعنيين بما يخص أحوال الطلاب في الخارج.
وأوضح أن هناك
6 أشهر والطالب اليمني في بلاد المهجر بدون مستحقاته المالية.

6 اشهر والطلاب المبتعثين يعانون من مشاكل دفع الرسوم الدراسية والالتزامات المعيشية والضروريات، بدون أي جهد حقيقي يذكر من قبل الحكومة ومن هم مسؤولين على أوضاع الطلاب في سفارات اليمن الخارج.

6 أشهر من الخطابات والمذكرات والرسائل ابتداء من وزارة التعليم العالي الى رئاسة الوزراء ووصولا الى رئاسة الجمهورية، ذكرنا فيها مرارا وتكرارا ما يعانيه الطالب اليمني بسبب تأخير صرف مستحقات المالية، على مستواه الدراسي والعلمي والإنساني، وعلى مستوى سمعة اليمن والحكومة اليمنية

6 أشهر من الوعود المقدمة من وزراء الخارجية، المالية، التعليم العالي، رئيس الوزراء لحل هذه المشكلة الازلية، ولكن الطلاب يسمعون جعجعة ولا يرون طحينا.

وقال إنه وعليه،ولأن مستحقات الطلاب ليست مكرمة من حكومة أو هبة من وزارة، بل هي إستحقاقات تقاعس وفشل المسؤولين عن تأديتهاتعلن الهيئة التأسيسة للإتحاد العام لطلبة اليمن في الخارج عن بدء التصعيد ضد تقصير الحكومة.
وحسب البيان، يبدأ التصعيد بمرحلته الاولى بحملة إعلامية إلكترونية موحدة على مستوى جميع دول الابتعاث يوم الإثنين 11.03.2019 ومن ثم تنفيد وقفات إعتصامات في الإسبوع القادم تنتهي بإغلاق السفارات بشكل كامل، حتى ينال الطلاب جميع مستحقاتهم.

وقال البيان إنه ” ندائنا الأخير هو رسم خطة لحل مشكلات الطلاب نهائيا -كما ذكرت في نقاط في البيان السابق- مع تقديم ضمانات من الحكومة، وإلا فإن لم يكن لفشل الحكومة نهاية، فلصبر الطلاب نهاية”.