الأمم المتحدة: ما يزيد على 50 قتيلاً وجريحاً من المدنيين في حجة

نشوان نيوز - عدن

الأمم المتحدة: ما يزيد على 50 قتيلاً وجريحاً من المدنيين في حجة شمال غربي اليمن


قالت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي إن هناك ما يزيد على 50 قتيلاً وجريحاً من المدنيين في محافظة حجة في ظل التطورات التي شهدتها منطقة حجور مؤخراً.
وأوضحت غراندي في بيان حصل نشوان نيوز على نسخة منه أن التقاریر الصادرة من محافظة حجة أشارت إل مقتل أعداد من المدنیین إثر استھداف عددا من المنازل في مدیریة كشر خلال الیومین الماضیین.
وأضافت: أبلغت مصادر طبیة عن مصرع 22 شخصا، شاملة 12 طفلا و 10 نساء. وتم الإبلاغ عن
إصابة ما یصل إلى 30 شخصا، من بینھم 14 طفل تتراوح أعمارھم مابین سنة واحدة إلى 18 سنة. وتم نقل العدید من الأطفال الجرحى إلى مستشفیات في مدیریة عبس وصنعاء لتلقي العلاج وقد یحتاج العدید منھم إلى الإجلاء الطبي للبقاء على قید الحیاة.
وقالت لیز غراندي، منسق الشؤون الإنسانیة في الیمن: “ندین سقوط القتلى والجرحى بصورة لا لبس فیھا. ونعرب عن خالص تعازینا لأسر الضحایا”، وأضافت “من المشین إستمرار موت المدنیین الأبریاء بدون مبرر في صراع یجب ومن الممكن حله”.
وحسب البيان، تعتبر حجة إحدى أسوأ المحافظات المتضررة حیث یعاني أكثر من ملیون شخص من الجوع وجرى الإبلاغ عن إصابة الآلافبالكولیرا حدیثاً في جمیع أنحاء المحافظة.
قالت غراندي: “نخشى أن یكون آلاف المدنیین محاصرین ما بین أطراف النزاع، مفتقرین إلى الخدمات الأساسیة التي یحتاجونھا للبقاء على قید الحیاة.”
وأضافت غراندي، “نحن نعمل كل ما بوسعنا للوصول إلى الأشخاص الذین یحتاجون إلى المساعدة في حجة وجمیع أنحاء البلد.في حجة، نحن نوزع إمدادات الطوارئ ونساعد الناس في الحصول على میاه الشرب الآمنة، وقد أرسلنا فرق الطوارئ الطبیة المتنقلة.”
وأفادت “نحن نرغب بشدة في مساعدة الأشخاص ولكننا نواجھ مشاكل جسیمة. نحتاج إلى الوصول والتأشیراتوالمعدات المتخصصة والتصاریح لتنفیذ برامجنا. نطالب جمیع أطراف الصراع مساعدتنا على تأدیة مھامنا المنقذة للأرواح.”
حسب المنظمة، يواجه الیمن اسوأ أزمة إنسانیة على مستوى العالم حیث یحتاج ما یقارب 80 في المائة من إجمالي عدد السكان، أي 24.1 ملیون شخص، شكلا من أشكال المساعدات الإنسانیة والحمایة.
وتتابع أن هناك عشرة ملایین شخص على بعد درجة واحدة فقط من المجاعة والموت جوعا ویعاني 7 ملایین شخص من سوء التغذیة.
وشهدت حجور معارك الشهرين الماضيين بين الحوثيين وبين مسلحي من رجال القبائل في مديرية كشر قبل ان يعلن الحوثيون التقدم مؤخراً.

نشوان نيوز