مبتعثو الجامعات اليمنية الحكومية في الصين يطالبون باعتماد مستحقاتهم

مبتعثو الجامعات اليمنية الحكومية في الصين يطالبون الحكومة والرئاسة باعتماد مستحقاتهم في ظل المعاناة المستمرة للطلاب


وجه مبتعو الجامعات اليمنية الحكومية في الصين مطالبة إلى الرئيس عبدربه منصور هادي وكافة مسؤولي الحكومة والرئاسة في اليمن باعتماد مستحقاتهم .
وقالت رسالة حصل نشوان نيوز على نسخة منها “نحن مبتعثي الجامعات الحكوميه والذين لم تدرج أسمائه ضمن الكشوفات السابقه وحتى الان لاندري كيف نحصل على مستحقاتنا المالية أسوأ بزملائنا ، علما أننا حاولنا مرارا بالرفع للملحقية لاستكمال اجراءات معاملاتنا لكن دون تجاوب”.
وأكد المبتعثون أنهم “في أمس الحاجة للمساعدة المالية لكي نستمر في دراستنا وان انتظارنا وضياعنا بين الجهات الحكومية والمعاملة يؤثر على تحصيلنا العلمي فنحن قد لا نستطيع الاستمرار في دراستنا بدون المساعدة المالية”، حسب الرسالة .
وأضاف البيان “تركنا من نحب لأجل ان نكون شيئاً يذكر في مستقبل وطننا الحبيب فنخاف ان يقتل الحلم فينا ، فكلنا امل فيكم بالنظر الى مظلوميتنا بعين المسئولية”.
وتابع “نرجوا منكم التوجية لمن يلزم بمراجعة ملفاتنا واستكمال معاملاتنا والبت فيها واعتماد مساعداتنا المالية انطلاقا من حقوقنا أسوة بزملائنا ”

مبتعو الجامعات اليمنية الحكومية في الصين يطالبون الحكومة باعتماد مستحقاتهم (نشوان نيوز)

.
وأشار مبتعثو الجامعات الحكومية اليمنية في الصين إلى أن “هناك من قراراتهم بعدنا يستلمون مستحقاتهم رغم ان ملفاتنا مكتملة. وحيث تم اعتماد اكثر من 17 اسم غير مدرجين في كشف المطالبة الذي ارسلناه للوزارة من قبل .