انعقاد اللقاء التشاوري الموسع في حضرموت.. وبن حبريش: لا تسويف بالخدمات والاستقرار

انعقاد اللقاء التشاوري الموسع في حضرموت شرقي اليمن .. وبن حبريش: لا تسويف بالخدمات والاستقرار


انعقد اليوم السبت بمدينة المكلا اللقاء التشاوري الموسع العام لقيادات السلطة المحلية والهيئات والشخصيات الاجتماعية والمكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني بمحافظة حضرموت شرقي اليمن .
وحسب بيان حصل نشوان نيوز على نسخة، فقد انعقد اللقاء بحضور وكيل أول المحافظة رئيس حلف ومؤتمر حضرموت الجامع , ووكيل المحافظة الحكم سالم يسلم بن شرمان , ووكيل المحافظة لشؤون الفنية المهندس محمد أحمد العمودي , ووكيل المحافظة المساعد لشؤون الصحراء الشيخ محمد بن جربوع الصيعري , ورئيس أركان المنطقة العسكرية الثانية العميد الركن عويضان سالم عويضان والمديرين العامين للمديريات والقادة العسكريين والأمنيين والمسؤولين في المكاتب والمؤسسات التنفيذية وجمع من المناصب والمشايخ والوجهاء والاعيان وممثلين عن مختلف شرائح المجتمع الحضرمي .

وكرس اللقاء للوقوف أمام نتائج زيارة وفد حضرموت الرسمي والمجتمعي إلى عدن، والمستجدات الراهنة منها تداعيات تدهور الخدمات لا سيما الكهرباء في الساحل ووادي حضرموت وانقطاعاتها المتكررة ، إضافة إلى الملف الأمني واستحقاقاته بالإضافة قضية اختطاف الرائد عبيد بازهير ومرافقيه من قبل مسلحين في محافظة مأرب.

وفي مستهل اللقاء حيا الشيخ عمرو بن حبريش الجميع قيادات مدنية وعسكرية ووجهاء واعيان وشخصيات حضرموت على إنجاح هذا اللقاء التشاوري للتشاور حول مجمل القضايا التي تهم خدمات المواطنين الاساسية واتخاذ ما يلزم من قرارات عملية تحقق ذلك.

لا تسويف بالخدمات والاستقرار
وأكد بن حبريش بأن خدمات الناس واستقرارهم غير قابل لأي تسويف أو اهمال , وسنكون إلى جانب مواطنينا سواء كنا في السلطة أو خارجها وأقوياء بهم , للوصول إلى تطلعاتهم المشروعة وتحقيق طموحاتهم كافة , لافتًا بأن التلاعب بخدمات الناس ومعيشتهم مرفوض ولن تفيد سياسة “لي ذراع” , ولن تثني ابناء حضرموت في انتزاع حقوقهم كاملة .

وقال : نحن نعيش ظروف خدمية صعبة للغاية , وخاصة في مجال الكهرباء بسبب نفاذ مخزون الوقود في محطات التوليد , وهناك من لا يريد خيرًا لحضرموت أو انهاء معاناتها الخدمية , مبينًا بأنه تم طرح ذلك على الحكومة في عدن من أجل ايجاد معالجات جذرية لذلك.

وأعرب بن حبريش عن الشكر للرئيس عبدربه منصور هادي وما قال إنه “نواياه الطيبة تجاه حضرموت وأهلها وتوجيهاته في معالجة الكثير من الملفات الخدمية والأمنية , كما شكر دول التحالف وفي مقدمتهم الأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة على كل ما يقدمونه من دعم وأسناد”.

وتحدث في الجلسة الافتتاحية للقاء الشيخ صالح عمر الشرفي والشيخ معروف عبدالله باعباد حول اهمية الجمع ووحدة الصف الحضرمي وتعزيز النسيج الاجتماعي الواحد.

فيما قدم المدير العام لمكتب التخطيط والتعاون الدولي بساحل حضرموت تقريرًا عن نتائج زيارة وفد حضرموت الرسمي والمجتمعي إلى عدن.

كما تخلل جلسة الافتتاح قصيدة للشاعر الشعبي المعروف حسن عمر بانمر العكبري , وكلمة لأبن عم المختطف الرائد عبيد بازهير , طالب فيها بالتحرك مع كل الاطراف للتسريع بالإفراج عن المختطف متعشمًا في هذا اللقاء خيرًا في انهاء معاناة ابنهم.

نشوان نيوز