وزارة الخارجية: اليمن يحمل الانتقالي ودولة الإمارات المسؤولية عن انقلاب عدن

نشوان نيوز- خاص

جنود من الإمارات في اليمن

وزارة الخارجية: اليمن يحمل المجلس الانتقالي الجنوبي ودولة الإمارات المسؤولية عن انقلاب عدن


أعلن بيان منسوب إلى وزارة الخارجية في اليمن تحميل المجلس الانتقالي الجنوبي ودولة العربية العربية المتحدة المسؤولية عن انقلاب عدن واعتبره مخالفاً لما جاء من أجله التحالف بقيادة السعودية .
وقال نائب وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، إن تحالف دعم الشرعية جاء بدعوة من الرئيس عبدربه منصور هادي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للتدخل العسكري في اليمن بعد استنفاد كافة الوسائل الممكنة استنادا إلى القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة لحماية الجمهورية من الانقلاب الحوثي المدعوم من إيران..
وأضاف أن “ما تعرضت له عدن ومؤسسات الدولة فيها اليوم هو انقلاب على الشرعية من قبل المجلس الانتقالي المدعوم من قبل دولة الامارات العربية المتحدة. وهو ما يخالف بشكل صريح وواضح الهدف الرئيسي الذي دعي من اجله تحالف دعم الشرعية”.
وقال البيان “تحمل الجمهورية اليمنية المجلس الانتقالي ودولة الامارات العربية المتحدة تبعات الانقلاب على الشرعية في عدن، وتطلب، في ذات الوقت، من دولة الامارات العربية المتحدة ايقاف دعمها المادي وسحب دعمها العسكري المقدم لهذه المجاميع المتمردة على الدولة بشكل كامل وفوري.
وجاء البيان بعد أن أعلنت الإمارات أمس أنها تشعر بالقلق إزاء التصعيد العسكري في مدينة عدن ووجهت دعوة للأطراف اليمنية للاحتكام للحوار .
وفي وقتٍ سابق فجر اليوم، دعا التحالف قوات المجلس الانتقالي الجنوبي بما فيها الحزام الأمني إلى الانسحاب من المواقع التي استولت عليها كما وجه دعوة باسم السعودية لمختلف الأطراف إلى إجراء حوار في جدة.

ووصفت الحكومة ما جرى في عدن بأنه انقلاب ضد مؤسسات الشرعية بعد أن انتهت المواجهات السبت بالحسم لقوات المجلس الانتقالي .

عناوين ذات صلة

 

نشوان نيوز