أرض الصومال: القاعدة الإماراتية ستتحول إلى مطار مدني

نشوان نيوز - وكالات

خارطة تظهر جمهورية أرض الصومال على الحدود مع جيبوتي

أرض الصومال: القاعدة الإماراتية التي كان الإمارتيون يخططون لإنشائها في القرن الأفريقي ستتحول إلى مطار مدني


قال رئيس إقليم أرض الصومال موسى بهي عبدي إن القاعدة الإماراتية التي كانت تخطط أبوظبي لإقامتها في بلادها ستتحول إلى مطار مدني.
وأعلن عبدي في تصريحات صحافية أن الإمارات تخلت عن خططها لإقامة مطار عسكري في المنطقة وإن المنشأة التي تبنى الآن ستتحول إلى مطار مدني، وفقاً لوكالة رويترز.
وأضاف عبدي إن مطار بربرة الذي كانت تبنيه الإمارات ليكون قاعدة عسكرية سيصبح مطارا مدنيا.
وكانت أرض الصومال قالت العام الماضي إن الإمارات ستدرب الجيش في المنطقة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي في إطار اتفاق لاستضافة قاعدة إماراتية فيها.

ولم يرد مسؤولون إماراتيون بعد على طلب عبر البريد الإلكتروني للتعليق، حسب وكالة رويترز الأحد.
وبدأت الإمارات في بناء القاعدة في 2017 في مدينة بربرة الساحلية وكان من المفترض أن يكون للإمارات وجود عسكري في المنطقة لمدة 30 عاما بموجب الاتفاق.

وتقع بربرة على بعد أقل من 300 كيلومتر إلى الجنوب من اليمن حيث تنامى نفوذ الإماراتيين في السنوات الأخيرة، لكن الإمارات قلصت في يونيو حزيران من وجودها العسكري في اليمن.
وجاء التراجع عن إقامة قاعدة عسكرية في الصومال رغم رفض الحكومة المركزية في ظل ما يعتبره منتقدون أزمة في السياسة الخارجية لأبوظبي، وخصوصاً في اليمن .

Print Friendly, PDF & Email