وزيرا الخارجية والمالية يؤديان اليمين ولقاء يجمع هادي مع محافظ شبوة

نشوان نيوز - وكالات

لقاء هادي مع محافظ شبوة محمد بن عديو

وزيرا الخارجية والمالية في اليمن يؤديان اليمين ولقاء يجمع هادي مع محافظ شبوة بن عديو


أدى وزير الخارجية والمالية المعينان حديثاً محمد عبدالله الحضرمي وسالم صالح بن بريك اليمين الدستورية ، فيما عقد الرئيس عبدربه منصور هادي لقاء هو الأول مع محافظ شبوة محمد صالح بن عديو .

وحسب وكالة سبأ الحكومية، فقد اجتمع هادي مع الوزيرين عقب آداء اليمين ” متمنياً لهما التوفيق والنجاح في مهامهما القادمة، وتوظيف خبراتهم في توحيد الجهود للانتصار للوطن وبناء اليمن الاتحادي الجديد المبني على العدالة والمساواة والحكم الرشيد والشراكة في السلطة والثروة وهزيمة مشروع إيران في اليمن والمنطقة”.
ووجه هادي وزير المالية بن بريك ” العمل على تعزيز إرادات الدولة وضبط عملية الإنفاق وبذل كل السبل الممكنة لتحسين مستوى معيشة المواطن بالتنسيق والتعاون مع الجهات الداعمة والمانحة لتوفير احتياجات المواطن في التنمية والاستقرار والعيش الكريم”. حد تعبيره.

ونشرت وزارة الخارجية على صفحته نص اليمنين الدستورية وتتضمن “أقسم بالله العظيم أن أكون متمسكاً بكتاب الله وسنة رسوله، وأن أحافظ مخلصاً على النظام الجمهوري، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب وحرياته رعاية كاملة، وأن أحافظ على وحدة الوطن واستقلاله وسلامة أراضيه. والله على ما أقول شهيد”

لقاء هادي محافظ شبوة
إلى ذلكن شهدت الرياض لقاء جمع الرئيس هادي مع محافظ شبوة محمد صالح بن عديو للمرة الأولى بعد الأحداث التي شهدتها المحافظة.
وأطلع المحافظ هادي على ” على الإجراءات والتدابير التي اتخذتها السلطة المحلية لاحتواء تداعيات الأحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظة”.
وتطرق بن عديو إلى التوجيهات الرئاسية بـ”دمج أفراد ما تسمى النخبة الشبوانية في الجهازين الأمني والعسكري، والخطط المعدة لتنفيذ مشاريع خدمية وتنموية تلبي حاجة المواطنين “.

من جانبه أشاد هادي “بجهود قيادة السلطة المحلية ودورها في احداث التفاف شعبي” من كافة من وصفهم بـ”الشرفا من ابناء محافظة شبوة في إخماد الفتنة التي استهدفت امن واستقرار المحافظة”.
وشدد هادي “على ضرورة مضاعفة الجهود لتجاوز آثار التمرد الذي أقدمت عليه مليشيات ما يسمى المجلس الانتقالي”.
وكانت شبوة شهدت الشهر الماضي مواجهات بين القوات الحكومية والموالين للمجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات إلا أنها انتهت بتقدم قوات الشرعية.

Related Posts

Print Friendly, PDF & Email