بيان الوقفة الاحتجاجية محافظ حضرموت, نص بيان الوقفة الاحتجاجية تظاهرة المكلا لتأييد قرار محافظ حضرموت

نص بيان الوقفة الاحتجاجية تظاهرة المكلا لتأييد قرار محافظ حضرموت

نشوان نيوز - المكلا

بيان الوقفة الاحتجاجية محافظ حضرموت, نص بيان الوقفة الاحتجاجية تظاهرة المكلا لتأييد قرار محافظ حضرموت

نص بيان الوقفة الاحتجاجية تظاهرة المكلا لتأييد قرار محافظ حضرموت وإعلان العديد من المطالب


شهدت مدينة المكلا في محافظة حضرموت شرقي اليمن أمس وقفة احتجاجية وتظاهرة تأييداً لقرارات المحافظ فرج سالمين البحسني بوقف تصدير النفط والضغط على الحكومة.
واحتشد المشاركون في ساحة النقابات بمدينة المكلا ورفعوا شعارات تؤيد البحسني والعديد من المطالبات المرتبطة بالأوضاع الخدمية في المحافظة.
وفيما يلي نشوان نيوز ينشر نص البيان الصادرة عن الوقفة الاحتجاجية – تظاهرة المكلا الأحد 22 سبتمبر 2019 :
بسم الله الرحمن الرحيم

)وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا) صدق الله العظيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين .

يا جماهير شعبنا العظيم:

تعلمون جيدًا حجم المعاناة والأزمات الحادة التي يمر بها كل الحضارمة ، واحتلت أزمة الكهرباء الحيز الاكبر , فعلى مدار شهور اكتوينا بجحيم الصيف القائظ والرطوبة العالية واذاقتنا الامرين، بالإضافة إلى تدني مستوى خدمات البنية التحتية, وخريجونا وشبابنا عاطلون عن العمل وغلاء الاسعار يطحننا ،ويشهد الوادي والصحراء انفلاتًا امنيًا كبيرًا ولا يمر يوم إلا ويحدث فيه القتل والتقطع والنهب لأهلنا هناك ،وتقيد هذه الجرائم ضد مجهول.

كل ذلك يجري تحت مرأى ومسمع الحكومة ودون أن تحرك ساكنا، أو يرمش لها جفن بل وتتلذذ بمعاناتنا وتبحث عن كل ما يزيد من هذه الازمات، لغرض اذلالنا واسكات صوتنا المعارض لتصرفاتها الخرقاء.

وفي الوقت الذي تصم آذانها عن سماع أنين وصراخ أطفالنا وشيوخنا ونسائنا ،وتغمض أعينها عن رؤية دماء الشهداء الحضارمة التي تسفك يوميًا في الوادي والصحراء ، وتنام نومة أهل الكهف عن كل هذه المعاناة، فإنا نرى هذه الحكومة المهترئة، تسارع الخطى لنهب ثرواتنا النفطية ، وترسل بواخر الفيد كل شهرين لنهب خيراتنا.

يا مواطني حضرموت الاحرار:

لقد ظلت حضرموت ردحًا من الزمن بمثابة البقرة الحلوب التي ترضع منها كل منظومة الحكم الفاسدة في بلادنا واصحاب عقليات الفيد والنهب والهيمنة التي تعاقبت على بلادنا عشرات السنين وكانت حضرموت غنيمة حرب لهم، فنهبوا الاراضي ومناجم الذهب والاسماك والثروات النفطية واحتفظوا بوظائف الشركات النفطية وخدماتها ومقاولاتها ونقلياتها لهم دون غيرهم ولم يعطوا الحضارم أصحاب الارض إلا الفتات كما سيطروا على كل منافذ الموارد والعائدات .

ولقد ضج الحضارمة من كل هذه المظالم وثاروا عليها وقادو الكثير من الحركات الاحتجاجية ضدها منذ عام ٩٤م وحتى يومنا هذا.

واليوم تشهد حضرموت كثيرًا من هذه المظالم والأزمات ، وشنت عليها الحكومة وقوى النفوذ والفيد والهيمنة، حربًا ظالمة في خدماتها وأمنها ووصلت خدمات الكهرباء وبقية الخدمات إلى الحضيض في كل حضرموت ، وأصبح الوادي والصحراء يعيش حالة التقطع والقتل بصورة شبه يومية.

وكان لابد لأبناء حضرموت أن يثوروا بقوة ويرفعوا صوتهم عاليًا ضد هذه المظالم. وقد شهدت كثير من مدن حضرموت المختلفة تحركات احتجاجية عفوية مرتجلة وغير منظمة , الأمر الذي فرض على قيادات السلطة المحلية والشخصيات الاجتماعية والمكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني بحضرموت بأن تتداعى، لعقد اللقاء التشاوري في 13يوليو 2019م ،
خاصة بعد زيارة وفد حضرموت الرسمي والمجتمعي برئاسة الشيخ عمرو بن علي بن حبريش رئيس حلف ومؤتمر حضرموت الجامع أواخر شهر يونيو 2019م لمقابلة رئيس الحكومة ونوابه ووزرائه والنتائج المخيبة للآمال لهذه الزيارة والتي لم تتجاوز الوعود الكاذبة.

وخرج اللقاء التشاوري بقرار تشكيل لجنة التصعيد العليا للمطالبة بحقوق حضرموت , وكلفها بتنظيم وحشد وقيادة كل أبناء حضرموت للوقوف صفًا واحدًا من أجل انتزاع مطالبهم وحقوقهم المشروعة وبناء على المشروعية التي منحتها القوى والفعليات الحضرمية من سلطة ومنظمات جماهيرية وسياسية ومدنية للجنة التصعيد العليا للمطالبة بحقوق حضرموت فقد عملت على تنظيم نفسها ووضع الخطط والبرامج الاحتجاجية والتي تضمنت إقامة مخيم أمام موقع شركة بترومسيلة وهي الخطوة التي تم تأجيلها لدواعي مرور البلاد بظرف أمني خاص ونحن اليوم ندشن هذه الفعاليات الاحتجاجية لانتزاع حقوق حضرموت وباسمكم نعلن الاتي:

1- يعلن المشاركون في هذه الوقفة الاحتجاجية الكبرى بالمكلا ومعهم كل أبناء حضرموت في الداخل والخارج تأييدهم المطلق للسلطة المحلية بقيادة محافظ المحافظة اللواء فرج سالمين البحسني ، في موقفه التاريخي لوقف تصدير النفط حتى إذعان الحكومة والبنك المركزي لكل مطالب حضرموت كاملة. وانهم سيقفون سياجًا منيعًا حول سلطتهم المحلية ولن يقبلوا بأي مساس بها من أي جهة كانت وسيرفضون أي محاولات تحاول النيل منهم.

2- يؤكد المشاركون تمسكهم بمخرجات مؤتمر حضرموت الجامع ومخرجات حلف حضرموت التي تضمنها بياناتها.

3- التأكيد على مخرجات اللقاء التشاوري الموسع لقيادات السلطة المحلية والشخصيات الاجتماعية والمكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني المنعقد بتاريخ 13/يوليو/ 2019م .

4- التأييد الكامل للبيان الصادر عن الاجتماع الاستثنائي الموسع للمكتب التنفيذي لمحافظة حضرموت المنعقد بتاريخ 21/9/2019م.

5- إلزام الحكومة توفير الطاقة المطلوبة لحضرموت كافة.

6- سرعة تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية بشأن تجنيد 3000 ثلاثة آلاف فرد لأمن مديريات وادي وصحراء حضرموت ورفدها بالعتاد اللازم والاحتياجات المادية واللوجستية للقيام بمهامها على أكمل وجه.

7- على الحكومة سرعة دفع مرتبات القوات المسلحة والأمن المتأخرة لنحو (4) أشهر مع انتظام دفعها مستقبلا اسوة ببقية المناطق العسكرية الأخرى.

8- إلزام شركة بترومسيلة بتوفير كافة متطلبات كهرباء حضرموت ساحلًا و واديًا و صحراءً من المازوت و الديزل بشكل يومي مستمر حسب حاجة الكهرباء لذلك.

9- إلزام شركة بترومسيلة بإيجاد الامكانيات اللازمة لإنتاج و توفير الغاز المنزلي لتغطية حاجة حضرموت من حقولها الغازية .

10- العمل الفوري و الفاعل على تغيير القيادة التنفيذية التي تتولى تسيير اعمال شركة بترومسيلة حاليًا بقيادة مؤهلة من ابناء حضرموت المشهود لهم بالكفاءة و النزاهة و التعامل الاخلاقي العادل بالتشاور مع قيادة السلطة المحلية بحضرموت.

11- إلزام شركة بترومسيلة وكافة الشركات النفطية العاملة في حضرموت بالتنسيق مع قيادة السلطة المحلية في كافة الأمور التي لها ارتباط وذات علاقة بالمجتمع من كافة الجوانب ليستمر بذلك عمل جماعي متكامل خالي من كافة الاشكالات.

12- إلزام شركة بترومسيلة وكافة الشركات النفطية بتوظيف ٥٠% من العمالة الفنية من خريجي النفط الحضارمة و٧٠%من العمالة الدنيا وتسليم كافة المقاولات والخدمات والنقليات فيها كاملة للحضارمة ومعالجة التلوث البيئي في مناطق الإمتياز وتقديم الدعم المجتمعي لها، حسب توجيهات الرئيس ونائب وزير النفط في عام ٢٠١٤م.

13- إلزام كافة الشركات النفطية العاملة في حضرموت ومنها بترومسيلة بنقل مكاتبها الرئيسية من صنعاء إلى المكلا عاصمة المحافظة، بشكل عاجل حسب توجيهات رئيس الجمهورية في يناير ٢٠١٤م ورئيس الوزراء ووزير النفط أيضًا.

14- نطالب فخامة الرئيس والحكومة وقيادة التحالف بالتعجيل بافتتاح مطار الريان الدولي لوقف معاناة أهلنا في أسفارهم.

15- نناشد فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي بمنح قيادة السلطة المحلية الصلاحيات الكاملة لإدارة شئون حضرموت .

يا أبناء حضرموت الاحرار:

لقد أثبتت الأحداث الاخيرة التي جرت في الأيام الماضية بأن حضرموت قد شبت عن الطوق وأنها قد توحدت سلطة ونخبًا ومجتمعًا وشدت العزم لإنتزاع حقوقها ومطالبها المشروعة وقطع ايادي ناهبي ثرواتها وقتلة أبنائها الأبرياء ولن تتوقف في مسيرتها الكفاحية حتى تحقيق كامل أهدافها كحزمة متكاملة كما حددتها مصفوفة قرارات اللقاء التشاوري وندعو كافة المكونات السياسية والقبلية ومنظمات المجتمع المدني والمشايخ والشخصيات المختلفة وكل أبناء حضرموت قاطبة في الداخل والمهاجر للتوحد واعلان تأييدهم والوقوف بشجاعة دون كلل أو ملل من أجل انتزاع كامل حقوقهم ومطالبهم المشروعة التي تضمنها هذا البيان، وفي حالة عدم الإلتزام بما تعهدت به الحكومة وتنفيذ قرارات رئيس الجمهورية .. فإننا مستعدون للتصعيد أكثر فأكثر ونعاهد الله ونعاهد أنفسنا أن نظل أوفياء لهذه القضايا والمطالب المشروعة ونعدها أمانة في أعناقنا سنؤديها مهما كلفنا الأمر من تضحيات.

يا أبناء حضرموت الأحرار:

واننا من خلال هذه الوقفة الاحتجاجية الكبرى نعلن تأييدنا ومساندتنا لفخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي وللتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة.

ونؤكد لقيادة التحالف بأن حضرموت ستظل وفية لكل ما قدموه لها من دعم ومساعدة لتحريرها من إرهاب القاعدة وتأسيس قوات النخبة والأمن الحضرمي ومدها بالعتاد اللازم.. ونعلن رفضنا لكل التخرصات وحملات التشوية التي تمس المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ونعتبرها أعمالًا معادية لحضرموت أيضًا .

حفظ الله حضرموت وأهلها وقيادتها التاريخية من أي مكروه.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وعاشت حضرموت حرة أبية شامخة الرأس.

الأحد الموافق 22 سبتمبر 2019م

Related Posts