الحوثيون: 2000 أسير ومئات القتلى والجرحى بعملية آل جبارة قرب الحدود

نشوان نيوز - وكالات

المتحدث العسكري لقوات الحوثيين العميد يحيى سريع

الحوثيون: 2000 أسير ومئات القتلى والجرحى بعملية آل جبارة قرب الحدود مع السعودية


قال الحوثيون في اليمن الأحد إن هناك أكثر من 2000 أسير وقعوا في أيدي الجماعة بعملية نوعية نفذها مسلحوها في جبهة الحدود صعدة – نجران السعودية .
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث العسكري للجماعة، العميد يحيى سريع وتحدث عن تفاصيل ما أسماه عملية “نصر من الله” والذي قال إنها نفذت خلال 72 ساعة في إشارة إلى معارك وقعت في وادي آل جبارة بمديرية كتاف محافظة صعدة الشهر الماضي.
وقال: عمليات ” نصر من الله” تنقسم إلى عدة مراحل ونعلن اليوم عن نجاح المرحلة الأولى “عملية الشهيد أبوعبدالله حيدر”، وإنه سبقها رصد دقيق لأشهر وجرى خلالها استدراج من وصفه بـ”العدو”.
وتحدث سريع عن تنفيذ الجماعة تسع عمليات استهدفت مقرات وقواعد عسكرية منها مطارات تقلع منها الطائرات بالإضافة إلى 20 غارة بالطائرات المسيرة بدون طيار – منها قصفت في الرياض .
وتحدث سريع عن أسرهم ما يقرب من 2000 مقاتل وقال إن معظمهم من “المخدوعين اليمنيين” وإن هناك أسرى من جنسيات أخرى.
وقال إنه استغرق إنجاز المرحلة الأولى من العملية 72 ساعة وإن التحالف شن خلالها 300 غارة جوية مشيراً إلى وقوع قتلى وجرحى بالمئات.
وكان الحوثيون أعلنوا أمس أنهم تمكنوا من تنفيذ عملية في محور نجران وسيطروا خلالها على ثلاثة ألوية بكامل أفرادها وعتادها وإن من بين الأسرى من القوات السعودية .
لكن مصادر قريبة من الحكومة قالت إن المواجهات وقعت في أغسطس الماضي في وادي آل جبارة وأشارت إلى وقوع أعداد كبيرة من الأسرى بالمئات مما يسمى يسمى لواء الفتح بقيادة رداد الهاشمي .