تشييع سليماني ورفاقه في بغداد والحرة: بسيارة أمريكية

   نشوان نيوز - وكالات

تشييع سليماني ورفاقه في بغداد بسيارة أمريكية

تشييع قاسم سليماني ورفاقه من قتلى الغارة الأمريكية في بغداد والحرة: بسيارة أمريكية


شاركت حشود قدرت بعشرات الآلاف السبت في مراسيم تشييع قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني وقادة آخرين قتلوا إلى جانبه بغارة أمريكية في العراق أمس.

وذكرت وكالة رويترز أن المشاركين شيعوا في بغداد قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني وأبو مهدي المهندس القيادي بفي الحشد الشعبي العراقي، بموكب شارك فيها عشرات الآلاف.

https://twitter.com/i/status/1213494160952643584

وضم موكب كبير نظمته قوات الحشد الشعبي في المنطقة الخضراء الحصينة في العاصمة العراقية جثامين سليماني والمهندس والأشخاص الآخرين الذين لقوا حتفهم في الضربة الجوية الأمريكية.

اقرأ أيضاً: تفاصيل مقتل قاسم سليماني والقيادي المهندس بغارة أمريكية في بغداد

وحضر الجنازة بالزي العسكري كثير من مقاتلي الجماعات المسلحة الذين كان سليماني والمهندس بطلين في نظرهم. ولوحوا بعلم العراق ورايات الجماعات المسلحة. كما حملوا صورا للرجلين ولصقوها على الجدران وهتفوا ”كلا كلا إسرائيل“ و“كلا كلا أمريكا“.

وشارك في الجنازة عادل عبد المهدي رئيس الوزراء العراقي وهادي العامري قائد أحد الفصائل المسلحة وهو حليف مقرب لإيران والمرشح البارز لخلافة المهندس.

وفي وقت لاحق نقل المشيعون الجثامين بالسيارات إلى مدينة كربلاء المقدسة جنوبي بغداد.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن جثة سليماني ستنقل إلى إقليم خوزستان الواقع على الحدود مع العراق ثم إلى مدينة مشهد في شمال شرق البلاد ومن هناك إلى العاصمة طهران وصولا إلى كرمان مسقط رأسه في الجنوب الشرقي حيث يوارى الثرى يوم الثلاثاء.
تشييع سليماني بسيارة أمريكية
من جانبها، ركزت قناة الحربة الأمريكية على تشيع سليماني بسيارة من صناعة الولايات المتحدة، واصفة ذلك، بأنه تعبير عن التناقض.
وأشارت القناة إلى تعليقات ناشطين حول التشييع بسيارة شيفروليه أميركية، معتبرين أن في الأمر تناقضا في خطاب الميليشيات الموالية لإيران.

ووسط حشود من مناصري سليماني والمهندس والهتافات المناهضة لأميركا، سارت سيارة الـ “بيك أب” الأميركية، وهي مزينة بصور الرجلين.