صادق دويد يرد على تصريحات الحوثيين حول تدمير دفاعات جوية

   نشوان نيوز - وكالات

تدمير متفجرات وصواريخ محمولة قال الحوثيون إنها دفاعات جوية

صادق دويد يرد على تصريحات الحوثيين حول تدمير دفاعات جوية صواريخ مضادة للطائرات منذ سنوات


رد المتحدث باسم قوات المقاومة الوطنية في اليمن العميد صادق دويد على تصريحات الحوثيين حول تدمير صواريخ دفاعات جوية منذ سنوات وما بثته وسائل الإعلام التابعة للجماعة حولها.
واعتبر دويد في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن الحوثيين استعانوا بمشاهد لعملية إتلاف رسمية لمجموعة من الألغام وصواريخ الكتف المضادة للأفراد والعربات في عهد الرئيس الراحل علي عبدالله صالح.
وأضاف أن ما تم تدميره في تلك المشاهد ليس منظومات دفاع جوي ولا يندرج ضمن تسليح الجيوش الحديثة ولا يمثل تهديداً للطائرات الحربية التي تحلق على ارتفاعات تزيد عن 30 ألف قدم، وإنما صواريخ تُحمل على التكف قد تستخدمها الجماعات الإرهابية بدرجة أساسية لتنفيذ عمليات تهدد حركة الطيران المدني والمصالح الدولية.
وكانت وكالة سبأ ووسائل أخرى خاضعة للحوثيين نقلت عن مصدر أن عملية تدمير جرت لصواريخ دفاع جوي في عهد الرئيس السابق استجابة لضغوط أمريكية بذريعة خوفهم من حصول تنظيم القاعدة عليها واستخدامها في الهجوم على المطارات المدنية.
وبث الحوثيون مقطع فيديو يظهر لحظة تفجير عدد من صواريخ الكتف بحضور ممثلين عن برنامج الأمم المتحدة لمكافة الألغام وكذلك وكيل جهاز الأمن القومي سابقاً العميد عمار صالح.
الجدير بالذكر أن وثائق ويكيليكس سبق وأشارت إلى عملية تدمير بالتنسيق مع الحكومة اليمنية لصواريخ محمولة جرى جمعها وأشارت إلى ضغوط مُورست على الحكومة اليمنية أنذاك إلا أنها أشارت إلى مطالبة الجانب اليمني بمنظومة دفاع جوي حديثة للتجاوب معها.

عناوين ذات صلة: