القوات المشتركة في الساحل الغربي ترد على مزاعم مشاركتها في أبين -بيان

   نشوان نيوز - خاص

القوات المشتركة في الساحل الغربي الحديدة اليمن

القوات المشتركة في الساحل الغربي ترد على مزاعم مشاركتها في أبين وتدعو لتطبيق اتفاق الرياض حول اليمن -بيان


أصدرت قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي لليمن، بياناً بشأن مزاعم مشاركتها في الصراع الدائر جنوباً، في إشارة إلى المواجهات بين قوات الشرعية وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين إلى الشرق من عدن.

ووصف بيان القوات المشتركة التي تضم ألوية العمالقة وقوات المقاومة الوطنية – ألوية حراس الجمهورية وقوات المقاومة التهامية، وحصل نشوان نيوز على نسخة منه، تلك الإدعاءات والإشاعات بأنها محاولة للاصطياد في الماء العكر.

وأضاف “يحاول البعض الاصطياد في الماء العكر من خلال إطلاق تصريحات تضر بوحدة الصف المقاوم للمليشيات الحوثية ومشروعها الظلامي المتخلف زاعمين كذباً وبهتاناً مشاركة القوات المشتركة بالساحل الغربي في الأحداث المؤسفة التي تجري في جنوب الوطن”.

وأكدت القوات المشتركة لـ”جميع أبناء شعبنا نفينا القاطع لأي مشاركة في تلك الأحداث المؤسفة التي تجري في جنوب الوطن، وذلك انطلاقا من مسئوليتنا الوطنية واستشعاراً منا لخطورة المرحلة التي تتطلب من الجميع العمل على رأب الصدع”، حسب البيان.

ودعت قيادة القوات المشتركة إلى إلى تنفيذ إتفاق الرياض كـ”حل مرض للجميع” وثمنت “الجهود الكبيرة التي يبذلها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة للتطبيق العملي لاتفاق الرياض من أجل تفويت الفرصة على أعداء شعبنا وامتنا الذين يحاولون العبث بأمن واستقرار المنطقة”.

وفيما يلي نشوان نيوز ينشر نص بيان القوات المشتركة في الساحل الغربي:

في الوقت الذي نتطلع فيه لتوحيد صفوف كل القوى والمكونات المناهضة للمشروع الحوثي الكهنوتي المدعوم إيرانياً الذي دمر اليمن وأهلك الحرث والنسل وصادر مؤسسات الدولة وأدخل البلاد في أتون صراعات داخلية وحروب عبثية، يحاول البعض الاصطياد في الماء العكر من خلال إطلاق تصريحات تضر بوحدة الصف المقاوم للمليشيات الحوثية ومشروعها الظلامي المتخلف زاعمين كذباً وبهتاناً مشاركة القوات المشتركة بالساحل الغربي في الأحداث المؤسفة التي تجري في جنوب الوطن.
وإننا في قيادة القوات المشتركة بالساحل الغربي إّذ نبدي استغرابنا لمثل تلك التصريحات والتسريبات التي ما أنزل ألله بها من سلطان فإننا نؤكد لجميع أبناء شعبنا نفينا القاطع لأي مشاركة في تلك الأحداث المؤسفة التي تجري في جنوب الوطن، وذلك انطلاقا من مسئوليتنا الوطنية واستشعاراً منا لخطورة المرحلة التي تتطلب من الجميع العمل على رأب الصدع.
إننا في قيادة القوات المشتركة بالساحل الغربي وحرصاً منا على وحدة الصف واهمية توحيد كافة الجهود لمواجهة المليشيات والتمدد الإيراني في فإننا ندعو إلى تنفيذ إتفاق الرياض كحل مرض للجميع، مثمنين الجهود الكبيرة التي يبذلها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة للتطبيق العملي لاتفاق الرياض من أجل تفويت الفرصة على أعداء شعبنا وامتنا الذين يحاولون العبث بأمن واستقرار المنطقة.
مهيبين بالجميع إستشعار مسئولياتهم في هذه المرحلة الخطيرة وتوجيه الجهود والإمكانيات لمواجهة جائحة كورونا التي أصبحت تفتك بأبناء الشعب اليمني في كل المحافظات لتضيف معاناة جديدة إلى المعاناة التي خلقتها المليشيات الحوثية والتي ترفض التعامل مع هذا الوباء القاتل بشفافية.
مشددين على مواصلة النضال وتقديم التضحيات تلو التضحيات في سبيل تحرير وطننا وتخليص شعبنا من عبث وإجرام مليشيا الحوثي العدو الأوحد لشعبنا ووطننا وأمتنا، نائين بأنفسنا عن أي اصطفاف جانبي قد يضر بوحدة الهدف الذي ننشده والمتمثل في تحرير كل تراب اليمن الطاهر من رجس المليشيات الحوثية.
مثمنين التضحيات الجسيمة للأبطال الميامين من منتسبي كافة اطراف العمل الوطني المناوئين للمشروع الحوثي وبإسناد من التحالف العربي والذين قدموا دماءهم الزكية رخيصة من أجل رفعة وعزة وحرية الشعب اليمني الأبي ممرغين أنوف مليشيات الاجرام الحوثية في الوحل.
النصر لشعبنا وجيشنا ومقاومتنا الباسلة
الرحمة والخلود للشهداء الأبرار والشفاء للجرحى
…………….
صادر عن قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي
السبت 30 مايو 2020م

 

عناوين ذات صلة: