الحكومة تطالب مجلس الأمن بالضغط على الحوثيين لصيانة خزان صافر

   نشوان نيوز - عدن

ناقلة - سفينة النفط خزان صافر العائم في الحديدة

الحكومة اليمنية تطالب مجلس الأمن بالضغط على الحوثيين لصيانة خزان صافر والذي يهدد البحر الأحمر بكارثة


طالبت الحكومة اليمنية الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي باتخاذ إجراءات تشمل الضغط على الحوثيين للسماح بصيانة ناقلة خزان صافر – سفينة صافر النفطية العائمة في الحديدة والتي تهدد بكارثة بيئية على مستوى المنطقة والعالم.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده وزير الخارجية محمد الحضرمي مع سفراء الدول الخمس المعتمدين لدى اليمن أطلعهم خلاله على مستجدات جهود السلام ومختلف التطورات، وقال إن الحكومة وافقت على مبادرة المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث ورفضها الحوثيون وتوجهوا للتصعيد في الجبهات.

وشدد الحضرمي على ضرورة التركيز على حل موضوع الخزان النفطي صافر وعلى ضرورة فصله عن بقية القضايا العالقة مع مليشيا الحوثي وعدم السماح لهم بتسيس او ممارسة الابتزاز والمساومة بهذا الملف البيئي الخطير.

وأكد على ضرورة اتخاذ إجراءات من قبل مجلس الامن للضغط على الحوثيين ووضع حل لهذه القضية ونزع فتيل كارثة بيئية خطيرة تهدد حاضر اليمن ومستقبله كونها الأخطر بين جملة التحديات التي يواجهها اليمنيون.

وحمل الوزير مليشيا الحوثي كامل المسؤولية على عرقلة جهود إرسال فريق أممي لصيانة الخزان، وأدان استمرارها في الادعاءات الإعلامية الكاذبة والمبتذلة في محاولة لتغطية ابتزازها لهذه القضية الخطيرة.

وحول اتفاق الرياض، اعتبر الحضرمي أن استمرار المجلس الانتقالي الجنوبي في رفض التراجع عما أسماه “الإدارة الذاتية”، واستمرار ممارسته التي وصفها بـ”الخارجية عن القانون”، يجعل منه مجرد مليشيا مسلحة ومتمرداً، ودعا المجتمع الدولي إلى اعتباره كذلك ما لم يتم تنفيذ اتفاق الرياض المبرم برعاية السعودية في نوفمبر العام الماضي.

عناوين ذات صلة: