فتوى طازجة للعلامة العمراني حول عيد الغدير وحذفها بعد النشر

   نشوان نيوز - خاص

العلامة محمد بن اسماعيل العمراني

فتوى طازجة للعلامة العمراني حول عيد الغدير الذي يحتفي به الحوثيون في اليمن وحذفها بعد النشر


نشرت الصفحة الرسمية للعلامة الشيخ مفتي اليمن القاضي محمد بن اسماعيل العمراني اليوم فتوى طازجة حول ما يسمى عيد الغدير أو يوم الولاية والتي يحتفي بها الحوثيون قبل أن تتعرض الفتوى للحذف.

وجاء في الفتوى في التي نشرت على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك وتابعها نشوان نيوز إن عيد الغدير هو عيد باسم الدين، ولا وجود له في كتب السنة، وإنما أحدثه أبو الحسن علي بن بويه بعد مضي أكثر من ثلاثة قرون من الهجرة”.

وأضاف العلامة العمراني أن الاحتفال “أول من أحدثه في اليمن سيف الإسلام أحمد بن الحسن بن القاسم في أيام خلافة عمه المتوكل إسماعيل بن القاسم، وأقره عمه على ذلك، فهو على ذلك بدعة”.

وبعد ما يزيد على ساعتين على نشر الفتوى، تعرضت للحذف، الأمر الذي أثار تكهنات، فيما إذا كان قد تعرض لضغوط من مليشيات الحوثيين التي تسيطر في العاصمة صنعاء.

وجاءت الفتوى بالتزامن مع إحتفاء الحوثيين بما يسمونه عيد الولاية أو عيد الغدير وفيه يزعمون أنه يوم الوصية المزعومة من النبي عليه الصلاة والسلام للصحابي علي بن أبن طالب للحكم.

وكان الحوثيون بدأوا منذ أيام فعاليات الاحتفاء بـ”يوم الولاية”، وأعلنوا عن إقامة ثلاث فعاليات في صنعاء “إحياء ليوم ولاية أمير المؤمنين”، حد تعبيرهم.

عناوين ذات صلة: