ندوة في مأرب: المؤتمر حزب رائد ساهم في التجربة الديمقراطية

ندوة في مأرب بذكرى المؤتمر

ندوة في مأرب: المؤتمر حزب رائد ساهم في التجربة الديمقراطية والحفاظ عليه مسؤولية جميع أعضائه


أكد عدد من الشخصيات السياسية والحزبية في محافظة مأرب على أهمية الحفاظ على التجربة الديمقراطية والحزبية في اليمن باعتبارها ركيزةً اساسية من ركائز الدولة اليمنية الحديثة”.

وأشار المشاركون في في ندوة فكرية سياسية اقامها منتدى جذور للفكر والثقافة والتنمية بمأرب حول دور الاحزاب في معركة الانتصار للجمهورية إلى ان ضعف وانقسام الاحزاب السياسية لايصب في مصلحة الوطن ، وأن الحفاظ على حزب المؤتمر الشعبي العام” باعتباره حزباً رائداً ساهم بفعالية في التجربة الديمقراطية”، مسؤولية تقع على جميع قياداته وكوادره.

واجمع المشاركون في الحلقة الأولى التي تمحورت في المؤتمر الشعبي العام (من الميثاق الوطني الى معركة الانتصار للجمهورية)، على تكاتف الجهود ورص الصفوف لكافة القوى السياسية والاجتماعية في مواجهة ما وصفوه بـ”العدو الواحد مليشيا الانقلاب الحوثي”.

وفي بداية الندوة التي اقيمت بالتزامن مع احتفاء حزب المؤتمر الشعبي العام في الذكرى ال38 لتأسيسه اشاد وكيل محافظة مأرب عبدالله الباكري بالدور الوطني الذي سجله قيادات واعضاء حزب المؤتمر بمحافظة مأرب في رفض المشروع الانقلابي والوقوف الى صف الشرعية”.

من جهته اوضح رئيس منتدى جذور – عمار التام ان الندوة تهدف الى أهمية القراءة والتقييم للفكر و الممارسة السياسية للاحزاب ودورها في معركة الانتصار للجمهورية، كون الاحزاب هي الحامل السياسي للمشروع الوطني و هي رصيد التجربة الديمقراطية الذي ينبغي الحفاظ عليها و تطويرها”.