مجلي: استهداف الحوثيين أحياء في مأرب وتعز أوقع إصابات ولن يمر

   نشوان نيوز - مأرب

آثار سقوط صاروخ باليستي على مدرسة في مأرب

مجلي: استهداف الحوثيين أحياء في مأرب وتعز أوقع إصابات ولن يمر دون عقاب


قال المتحدث العسكري باسم الجيش في اليمن العميد عبده مجلي السبت إن استهداف الحوثيين أحياء في مأرب وتعز بالتزامن مع احتفالات إيقاد شعلة ثورة سبتمبر أوقع إصابات بعضها حرجة ولن يمر دون عقاب.

وفي تصريح نقله المركز الإعلامي للقوات المسلحة، اعتبر مجلي إن إن محاولة من وصفها “مليشيا الحوثي الارهابية استهداف الأحياء السكنية بمدينتي مارب وتعز بالصواريخ والمدفعية اثناء الاحتفالات بالذكرى الـ 58 لثورة 26 سبتمبر يبرهن على حقد الاماميين على ثورة 26 سبتمبر الخالدة”.

وأضاف أنه “بإيقاد الشعلة يتذكر شعبنا اليمني الشرارة الاولى التي أطلقها ثوار اليمن على الطغاة والكهنوت والفساد والظلم والتخلف وايذانا ببزوغ فجر الحرية والكرامة، وبايقاد الشعلة نتذكر الشهداء الابطال الذين قدموا ارواحهم ثمنا للحرية والعدالة وتحرير الوطن”.

وتابع أن “طلاق المليشيات الحوثية الإرهابية الصواريخ والطائرات المسيرة والمقذفات والصواريخ لاستهدف الأعيان المدنية بمدينة مارب، ومدينة تعز أسفر الاستهداف عن إصابة وجرح عددا من الا أشخاص بعضهم جراحاتهم خطيرة، وكذلك اضرارا بمنازل المواطنين.

وقال إن “المليشيات مستمرة في استهداف المدنيين والأعيان المدنية بأسلوب إرهابي ممنهج يتحدى القانون الدولي الانساني وقواعده العرفية”.

وأضاف أن “هذه جرائم حرب لن تمر دون عقاب ولن تسقط بالتقادم، داعياً الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لإدانة هذه الجرائم الارهابية والانتهاكات التي تقوم بها المليشيات الحوثية الإرهابية، والقيام بمسؤولياتها في حماية المدنيين”.

وكان الحوثيون قصفوا مساء أمس الجمعة باستخادم صاروخ باليستي مدرسة في مأرب ما أدى إلى تدميرها بعد أن كانت تستضيف استعدادات طلابية لأطفال للمشاركة بالعرض الخاص باحتفال سبتمبر.

عناوين ذات صلة: