طلاب اليمن في روسيا يواصلون اعتصامهم المفتوح لليوم 19 على التوالي

  

طلاب اليمن في روسيا يواصلون اعتصامهم المفتوح لليوم 19 على التوالي


يواصل طلاب اليمن المبتعثون ‏للدراسة في روسيا تنفيذ اعتصامهم المفتوح لليوم 19 على التوالي، في مبنى السفارة اليمنية بموسكو، لمطالبة وزارة التعليم العالي، بصرف مستحقات الطلبة الذين تم إسقاط أسمائهم من كشوف الابتعاث تعسفيا رغم انتظامهم في الدراسة.

وقال مصدر طلابي لـ”نشوان نيوز”، إن وزارة التعليم العالي اسقطت، مطلع الشهر الجاري، أسماء 113 طالبا منتظما من كشوفات الابتعاث من دون أي مبرر أو سابق إنذار، ما دفعهم إلى الاعتصام في مبنى السفارة اليمنية في موسكو منذ 19 يوماً.

وأوضح المصدر، أن السفير اليمني في روسيا أحمد الوحيشي رفض لقاء الطلبة ولم يسمح لهم بدخول مبنى السفارة، ما اضطرهم إلى الاعتصام أمام البوابة لمدة أسبوع كامل رغم برودة الأجواء، كما استدعى الشرطة الروسية التي بدورها استخدمت قنابل المسيلة للدموع لتفريق الطلبة وهددتهم بالترحيل.. مشيرا إلى أن السفير سمح للطلبة بدخول مبنى السفارة في الأسبوع الثاني للقائه بعد ضغوط مُرست عليه، لكنه ظل يراوغ ولم يستجب لمطالبهم، الأمر الذي دفع الطلبة إلى مواصلة الاعتصام في الدور الأرضي للسفارة حتى يوما هذا، وسط ظروف إنسانية صعبة للغاية، حسب المصدر.

وأكد المصدر الطلابي بأن الطلبة سوف يستمرون في اعتصامهم إلى حين إعادة أسمائهم إلى كشوف الابتعاث.. مطالباً الجهات المعنية بتشكيل لجنة تحقيق لمحاسبة السفير وطاقم السفارة على اعتداءهم المتكررة على الطلبة طيلة فترة الاعتصام.

وكانت اللجنة التحضيرية لاتحاد الطلبة اليمنيين في روسيا أصدرت أمس، بيانا، ناشدت فيه رئيس الجمهورية والجهات المسؤولة بسرعة الاستجابة لمطالبهم وصرف مستحقاتهم متوعدين بالتصعيد حال تم تجاهل مطالبهم.

عناوين ذات صلة: