تحية لكل قبيلي جمهوري سبتمبري حميري حر

  

كامل الخوداني

كامل الخوداني يكتب: تحية لكل قبيلي جمهوري سبتمبري حميري حر


أي سياسي أو صحفي أو مغرد يصر على وصم القبيلة بصورة سلبية فهذا لا يصلح في السياسة ولا الصحافة ولا هو فاهم المجتمع ولا هم يحزنون.
القبيلة مثلها مثل أي شريحة مجتمعية تتطور بالتعليم وتتراجع بالتجهيل والفارق أنها أكثر فعالية في كلا الحالين، ولذا فالأجدى بدلا من جلد القبيلة، أن تتوجه الجهود للتوعية، أما أنا فأعتبر بعض الأكاديميين والسياسيين بحاجة لأخذ دورات في السياسة داخل مرابع القبائل التي تحتفظ بالأخلاق والعرف وتعتز بالهوية اليمنية وترفض الكهنوت والاستبداد والدجل والشعوذة.
مع ذلك لا يمكن إنكار الاستغلال السيئ لبعض المشايخ وتحولهم الى سماسرة زنبلة، ولا أدل على ذلك مما نشاهده من قبل الحوثي رأس الكارثة التي تمثل نقطة سوداء على البلد والقبيلة وعلى كل شيء.
الحوثي مخلفات الإمامة والإمامة لا ترى في اليمني الحر إلا عدوا مبينا ولهذا قامت بإعداد برامج منذ قرون هدفها سحق الشعور بالكرامة وتقبيل ركب المشعوذين، وحينما ثار الشعب اليمني بكل مناطقه وقبائله ضد الإمامة قاموا بتشويه القبيلة ليل نهار ولما سطوا على السلطة مجددا راحوا يتغزلون بالقبيلة والقبيلة والقبيلة.. ولو كنت بوابا على باب جنة.. ومِن هذا الخبر..!!
لماذا أمس شيطنوها واليوم يمدحونها؟ لأنهم الآن محتاجون للقبيلة كي ترسل عيالها للجبهات وتصطف أمام الكاميرا بشكل دائري وترفع البنادق وتندع الصرخة!!
القبيلة منا وكلنا أبناء قبائل، عشنا وكبرنا بنظام القبيلة وعرفها بشكل أو بآخر، وأبناء القبائل أغلبهم ضد الكهنوت وتراهم في كل مواقع الشرف والبطولة.
رجال القبائل من أوائل من واجه الحوثي من داخل صعدة وحتى عمران ومأرب والضالع ويافع والجوف وتهامة والبيضاء.. يقاتلون الحوثي وأهلهم رهائن لديه في مناطق سيطرته.. وذلك لأنهم صاروا يعرفون الحوثي أكثر من غيرهم ويعرفون أن الحوثي أكثر من يسيء لليمن ويقتل أبناءها ويجوع الأحياء ويرمي شباب القبيلة لمحارق الموت ولا يعودوا إلا أشلاء على النعوش بصور خضراء.
نختلف ونتفق مع دور بعض المشائخ مثلهم مثل قادة الأحزاب الذين عليهم ولهم حسنات وأخطاء، لكننا ندرك قيمة القبيلة وأنها قوة أساسية متماسكة صمدت حين توارى الجميع.
وأضم صوتي للدراسات والمقالات التي تطالب بالإنصاف ونصحح الأخطاء التي كانت تخدم عدونا الذي يتهدد الجميع بنظريته العنصرية ومشروعه الإيراني العدواني الذي يتعدى الحدود.
تحية لكل قبيلي جمهوري سبتمبري حميري أصيل يرفض إجرام الحوثي، وأقول لكل حوثي لا تتوهموا ابدا أن القبيلة وأبناءها الشرفاء سيسكتون عن إجرامكم حتى وقد خدعتم بعض أبنائها ورميتوهم للموت سيرتد عليكم الخداع والإجرام والانتقام من كل اليمنيين.
#الحوثي_واستهداف_القبيلة

عناوين ذات صلة: