محور الضالع يعلن فتح الممرات مع محافظة إب ويتهم الحوثيين بالتلكوء

فتح طريق إب الضالع من جانب واحد

محور الضالع يعلن فتح الممرات مع محافظة إب بناءً على جهود أممية ويتهم الحوثيين بالتلكوء


أعلنت قوات الجيش اليمني من المقاومة الجنوبية والقوات المشتركة محور الضالع، أنها قامت الأحد بفتح الممرات على مناطق التماس مع مليشيات الحوثيين في إطار مبادرة سعت إلى فتح الطريق المغلق بين محافظتي إب والضالع جنوبي اليمن .

وقال المتحدث باسم محور الضالع فؤاد قائد جباري إنه “صباح اليوم الأحد قمنا بفتح الممرات من جانب واحد وتعتبر الممرات سالكة من جانبنا أمام الشاحنات والمارة إلى آخر نقطة تابعة لنا”.

وأضاف “لكن الطرف الآخر لايزال يعرقل جهود فريق مكتب المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث، الرامية لفتح الممرات الإنسانية، ولاتزال هذه الممرات مقطوعة من جهته حتى اللحظة.

وكانت قوات الجيش في الضالع، أعلنت أمس، ترحيبها بالجهود الأممية الرامية إلى فتح الخط العام الرابط بين مديرية قعطبة ومحافظة إب عبر خط الفاخر كمعبر إنساني لمرور البضائع والمسافرين.

وقال بيان المتحدث جباري والذي اطلع نشوان نيوز على نسخة منه “نوضح ونؤكد أننا في القوات الجنوبية والمشتركة المرابطة في جبهات محور الضالع لم يكن لدينا أي مانع من فتحها منذ اليوم الأول”.

وأضاف “كنا آملين في أن تظل الممرات والطرق مفتوحة أمام الحركة العامة للمواطنين، لكن الطرف الآخر المتمثل بالمليشيات الحوثية هو من تعنت وأصر على إغلاق كافة الممرات الرئيسية والفرعية والتي كان آخرها إغلاقه للطريق الجبلية الراجلة الرابطة بين مريس ومدينة دمت والواقعة في عزلة الجبهة في الجهة الشرقية لمنطقة مريس قبل شهر.

وأوضح أنه ذلك “بعد أن قام بإغلاق الخطوط الرئيسية الرابطة بين قعطبة دمت- ذمار ، و قعطبة – إب، والضالع حجر -الحشاء تعز بداية المواجهات العام الماضي، وقام بتفجير الجسور و وضع العبوات الناسفة والألغام المتنوعة وغيرها من وسائل الموت لقطع هذه الممرات والتي لازالت حتى الآن”.

وقال البيان “نتمنى لهذه الجهود أن تنجح، ونحن في القوات الجنوبية والمشتركة سنكون داعمين لها، ولاتوجد أي إشكالية من جانبنا في فتح هذه الممرات منذ اليوم الأول، كما نأمل من الطرف الآخر أن يكون صادق مع هذه الجهود وان يلتزم بما تم الإتفاق عليه مع الطرف الأممي في هذا الجانب”.

عناوين ذات صلة: