تواصل المعارك في مأرب والجوف والجيش يعلن مقتل 23 حوثياً بكمين

   نشوان نيوز - مأرب

قوات الجيش ورجال القبائل في مأرب

تواصل المعارك بين الجيش والحوثيين في مأرب والجوف والجيش يعلن مقتل 23 حوثياً بكمين وسط اليمن


تتواصل المعارك بين قوات الجيش اليمني الوطني ومليشيات الحوثيين في محافظة مأرب وحتى الجوف وسط وشمالي البلاد، مع محاولات ينفذها الحوثيون للتقدم، تكبدوا على إثرها خسائر بشرية بالعشرات.
وقالت قوات الجيش، اليوم الأربعاء، إنها نفذت هجوماً ناجحاً، على عناصر المليشيا المتمردة في جبهة المخدرة، التي لاذت بالفرار بعد مقتل العشرات منها، وجرح عدد آخر.
وحسب المصدر، شنت مقاتلات التحالف غارات كثيفة على تعزيزات للمليشيا، كانت في طريقها إلى مواقعا في جبهة المخدرة، وفي منطقة الجفرة ومفرق الجوف، وأسفرت الغارات عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المليشيات.

من جانبه أفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة أن رجال الجيش والمقاومة الشعبية نصبوا كميناً محكماً لمجاميع من مليشيات الحوثي في جبهة المخدرة غربي مارب، وأسفر الكمين عن مصرع أكثر من 23 عنصراً حوثياً وجرح آخرين.

كما تحدث المركز عن تدمير “عربتين و3 أطقم بعتادها تابعة للمليشيات الحوثية كانت في طريقها باتجاه جبال صلب بجبهة نهم شرق صنعاء”.
وأشار إلى أن طيران تحالف دعم الشرعية استهدف بعدّة غارات جوية تعزيزات كانت في طريقها للمليشيات الحوثية في جبهة المخدرة غربي مارب وفي مواقع متفرّقة بجبهة نهم، وأسفر القصف عن خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف المليشيات.

وفي محافظة الجوف، قال موقع الجيش، إن مليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، تكبدت خسائر كبيرة بنيران أبطال الجيش والمقاومة أثناء معارك عنيفة شهدتها جبهات شرقي محافظة الجوف، شمالي شرق البلاد.
ونقلت “سبتمبر نت”، عن مصدر عسكري ميداني إن المعارك اشتعلت بعد محاولة للمليشيا الحوثية المتمردة استعادة ما خسرته خلال الأيام الماضية، في جبهات بئر المرازيق شرقي الجوف.

وبحسب المصدر فإن المعارك تركزت في الدحيضة، والتبة الحمراء، وقرن السعراء، تكبدت خلالها المليشيا خسائر كبيرة بشرية وفي العتاد.

وتشهد جبهات شرقي مدينة الحزم، عاصمة المحافظة، معارك عنيفة تواصل خلالها قوات الجیش الوطني تكبيد مليشيا الحوثي المتمردة المزيد من الخسائر في عناصرها وتدمير آلياتها العسكرية.

عناوين ذات صلة: