استمرار المواجهات حول معسكر ماس مأرب وخسائر للحوثيين في نهم

  

قوات الجيش ورجال القبائل في مأرب

استمرار المواجهات حول معسكر ماس مأرب وسط اليمن وخسائر للحوثيين في نهم شرق صنعاء


تواصلت المواجهات الميدانية بين قوات الجيش اليمني الوطني ومليشيات الحوثيين، الأحد، في أطراف محافظة مأرب وشرق صنعاء وحتى الجوف، وسط تباين المعلومات بشأن الخسائر.
وأفادت مصادر محلية وأخرى عسكرية، في مأرب، أن المواجهات تتواصل في محيط معسكر ماس الذي أعلن الحوثيون السيطرة عليه بعد مواجهات عنيفة الأيام الماضية.
وفي الوقت الذي ما تزال المعلومات تتباين، بشأن حقيقة الوضع في المعسكر، أشارت المصادر، إلى أنه لم يكن يستخدم في الأونة الأخيرة من قبل الجيش بصورة أساسية، منذ تقدم الحوثيين في نهم، مطلع العام الجاري.
وينفذ الحوثيون هجمات مكثفة، يحاولون من خلالها تحقيق تقدم صوب محافظة مأرب، ويتكبدون خسائر كبيرة، خلال المواجهات، إلا أنهم يستميتون في محاولة التقدم.
في المقابل، أعلنت قوات الجيش، سقوط العشرات من الحوثيين بين قتيل وجريح، جراء ما وصفته بـ”كمين محكم”، في جبهة نهم، شرق صنعاء.
وذكر الجيش، أن رجاله استدرجوا أمس السبت، جاميع من العناصر الحوثية التي حاولت التقدم إلى مواقعه، لتقع فريسة نيران أسلحته، التي حصدت العشرات منهم بين قتيل وجريح.

عناوين ذات صلة: