30 نوفمبر أيقونة المجد (شعر)

  

أحمد غيلان

قصيدة أحمد غيلان: 30 نوفمبر أيقونة المجد (شعر)


نوفمبر المجد يا أيقونة اليمنِ
أقبلت بالأمنيات البيض للوطنِ

تجتث من أدمنوا في أفقنا صلفا
واستعمروا أرضنا حينا من الزمنِ

أقبلت والعالم المغبون منكسرٌ
ما بين مستسلمٍ وانٍ وممتهنِ

وسطوة الإمبراطوريّ نافشةٌ
ريش الغرور على الأمصار والمدنِ

لكن ردفان ألقاها مجلجلةً
كلَّا.. فقال المدى كلَّا ولم يخنِ

من أرض بلقيس فاق النصر متقدا
يجلي طغاة البرايا عن ضحى اليمنِ

واستيقظ الكون مبهوراً بسطوتنا
واستلهم الألقَ المشهودَ من عدنِ

من ها هُنا أذعنتْ إنجلترا ومضت
تنعي حضوراً يقول الكون لم يكنِ

من ها هنا يا بقايا القبح قد رحلت
أم الطغاة وولَّى كل مرتهنِ

وها هنا يقسم التاريخ في دمنا
إنا على العهد لن نُحنى ولم نهنِ

سندحر البغي مثل الأولين ولن
نستكثر العيش كي نبرا من العفنِ
30 نوفمبر 2020

للكاتب: