طارق صالح في اجتماع لقادة المقاومة الوطنية: مرحلة تحمل المسؤولية

طارق صالح في اجتماع لقادة المقاومة الوطنية: مرحلة تحمل المسؤولية
العميد طارق صالح يشدد على أهمية أن يكون جبهة واحدة (إعلام المقاومة)

طارق صالح في اجتماع لقادة المقاومة الوطنية: مرحلة تحمل المسؤولية والتصنيف الأمريكي في إطار هزائم الحوثي داخلياً وخارجياً


وصف قائد قوات المقاومة الوطنية – ألوية حراس الجمهورية في اليمن، العميد طارق صالح، اليوم، المرحلة التي تعيشها البلاد، بأنها مرحلة اختيار حقيقي لتحمل المسؤولية، وقال إن مليشيات الحوثيين تتلقى هزائم داخلياً وخارجياً، منوهاً إلى تصنيف الخارجية الأمريكية للجماعة منظمة إرهابية.
جاء ذلك، خلال ترؤسه اجتماعاً لقيادة ألوية المقاومة، ناقش استمرار تصعيد مليشيات الحوثيين في الساحل الغربي، كما “ناقش العديد من القضايا والمستجدات على الساحة الوطنية”.

وأوضح بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن طارق صالح أكد خلال الاجتماع على “أهمية الدور الذي تضطلع به قوات حراس الجمهورية في هذه المرحلة الصعبة، من تاريخ بلادنا وشعبنا وجمهوريتنا”.
وأضاف أن هذه المرحلة “الصعبة”، تمثل “مرحلة اختبار حقيقي لمن يتحملون مسؤوليتهم الدينية والوطنية ويقفون ببسالة وعزيمة وشجاعة، لتخليص بلادنا وشعبنا من إرهاب ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا”، وفق تعبيره.

وشدد طارق صالح على أهمية رفع مستوى الجاهزية لقوات حراس الجمهورية “تلبية لنداء الوطن”، وأن “يكون عام 2021، عام النصر لشعبنا وإعادة الاعتبار للثورة اليمنية الخالدة ( 26سبتمبر و14 أكتوبر والثاني من ديسمبر) ووأد أحلام عودة الحكم الكهنوتي إلى الأبد”.

وأشاد “بما تجسده القوات المشتركة في الساحل الغربي”، مما وصفه بـ”إرادة وطنية صلبة، تمثل أنموذجا متميزا لوحدة معركتنا الوطنية من أجل استعادة نظامنا الجمهوري ومؤسسات الدولة المختطفة من قبل ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانيا”.

وقال “هزيمة ميليشيات الحوثي الإرهابية تتوالى في الداخل والخارج، ومثلما هب الشعب اليمني بدعم من الأشقاء في التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات لقتال هذه العصابة التابعة لإيران، فقد جاء الموقف الأمريكي القاضي بتصنيفها منظمة إرهابية ليؤكد حتمية زوال هذه الجماعة وأن على من يقاتلون معها أن يراجعوا حساباتهم.

وأشاد بـ”الأدوار النضالية” التي يخوضها من وصفهم “أبناء شعبنا اليمني العظيم في الداخل والخارج في مقارعة فلول الكهنوت وفضح ممارساتهم الإرهابية أمام العالم”.

وقال إن “ما تمارسه ميليشيات الحوثي بحق أبناء شعبنا يعد أبشع أنواع الإرهاب على الإطلاق، ونتطلع أن يقف المجتمع إلى جانب شعبنا ويحذو حذو أميركا، فخطر إرهاب الحوثي لم يعد محصورا على اليمن وإنما بات يمثل تهديدا حقيقيا لأمن واستقرار دول المنطقة والملاحة الدولية”.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية