انطلاق حملة الكترونية تطالب برفع العقوبات عن أحمد علي صالح

انطلاق حملة الكترونية تطالب برفع العقوبات عن أحمد علي صالح
حملة الكترونية تطالب مجلس الأمن إلغاء العقوبات ضد أحمد علي صالح (تويتر)

انطلاق حملة الكترونية في اليمن تطالب برفع العقوبات عن سفير اليمن السابق أحمد علي عبدالله صالح


أعلن نشطاء يمنيون، اليوم، عن إطلاق حملة الكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب برفع العقوبات الدولية عن الرئيس السابق الراحل علي عبدالله صالح ونجله سفير اليمن السابق في الإمارات أحمد علي صالح.
وحسب بيان، فإن الحملة التي تأتي تحت وسم #LiftingSanctionsOnAhmedAli، حيث بدأ التفاعل، منذ مساء الثلاثاء، قبل جلسة مرتقبة من المقرر أن يعقدها مجلس الأمن الدولي، للنظر في العقوبات.
ومن المتوقع أن تتضمن الحملة تغريدات مسجلة فيديو لعدد من أعضاء مجلس النواب والشورى والشخصيات الاجتماعية يطالبون فيها مجلس الأمن الدولي إلى رفع العقوبات الظالمة والمجحفة بحق السفير أحمد علي عبدالله صالح.
وستطالب الحملة الحكومة اليمنية والبرلمان بمخاطبة مجلس الأمن لرفع العقوبات عن السفير أحمد علي، بعد ما وصفوه بـ”سنوات من العقوبات الكيدية والتي لم تخدم سوى إطالة أمد الصراع في اليمن وتساهم في اختلال الموازين السياسية ومحاولة فرض واقع جديد يرفضه اليمنيون”.
ودعت اللجنة المنظمة للحملة الجميع للمشاركة في الحملة المطالبة برفع العقوبات عن السفير أحمد علي عبد الله صالح، والتغريد تحت الهاشتاق الذي تم تعميمه.

 

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية