الحكومة تدين جريمة الحوثيين بقتل القيادي المؤتمري نبيل معياد

الحكومة تدين جريمة الحوثيين بقتل القيادي المؤتمري نبيل معياد
نبيل معياد اختطفه الحوثيون لسنوات وأفرجوا عنه مصاباً (تويتر)

الحكومة تدين جريمة الحوثيين بقتل القيادي المؤتمري نبيل معياد بعد اختطافه لسنوات


أدانت الحكومة الشرعية في اليمن قيام مليشيات الحوثيين بتعذيب القيادي المؤتمر نبيل معياد بما أدى إلى مقتله بعد اختطافه لسنوات.
وقال وزير الإعلام معمر الإرياني في بيان اليوم “ندين ونستنكر باشد العبارات جريمة قتل القيادي في المؤتمر الشعبي العام نبيل معياد،الذي اختطفته مليشيا الحوثي المدعومة من ايران من منزله قبل3 أعوام”.
وأشار إلى أن المليشيات اخفت معياد “قسريا ومارست بحقه صنوف التعذيب النفسي والجسدي قبل أن تسلمه لأسرته قبل يوم واحد من وفاته بإصابة بالغة في الراس وحالة صحية مزرية”.
وأضاف أن “جريمة قتل القيادي المؤتمري نبيل معياد تعيد التذكير بالاوضاع المأساوية التي يعيشها آلاف المختطفين في معتقلات مليشيا الحوثي الارهابية منذ 6 اعوام، من قيادات في الدولة وسياسيين وصحفيين وناشطين، وما يتعرضون له من صنوف التعذيب النفسي والجسدي، والأوضاع الصعبة لاسرهم”.
وطالب الوزير اليمني “المجتمع الدولي والامم المتحدة والمبعوث الخاص لليمن مارتن غريفيث، وكافة المنظمات المعنية بحقوق الانسان”، بادانة ما وصفها بـ”الجريمة النكراء، والضغط على مليشيا الحوثي الارهابية للتنفيذ الفوري وغير المشروط لاتفاق ستوكهولم بشأن تبادل الأسرى والمختطفين على قاعدة الكل مقابل الكل”.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية