الحكومة: إحباط هجوم الحوثي بزورقين مفخخين يؤكد خطر سيطرته في الحديدة

الحكومة: إحباط هجوم الحوثي بزورقين مفخخين يؤكد خطر سيطرته في الحديدة
التحالف يعلن إحباط هجوم للحوثيين باستخدام زورق في البحر الأحمر (ارشيف)

الحكومة: إحباط هجوم الحوثي بزورقين مفخخين يؤكد خطر سيطرته في الحديدة الساحلية غربي اليمن


قالت الحكومة اليمنية، اليوم، إن إحباط قوات التحالف لهجوم جهزت ميلشيات الحوثي باستخدام زرقين مفخخين في سواحل مدينة الحديدة، تطور يؤكد خطورة استمرار سيطرتهم في سواحل المحافظة المطلة على البحر الأحمر.
وأضحت الحكومة في بيان لوزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني “ان احباط محاولة الهجوم الارهابية التي خططت لها” من وصفتها ب”مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من إيران باستخدام زورقين مفخخين”، تؤكد من جديد الخطر الجدي الذي يمثله استمرار سيطرتها على اجزاء من سواحل محافظة الحديدة على امن وسلامة السفن التجارية وناقلات النفط وخطوط الملاحة الدولية‏”.

واضاف “ان استخدام مليشيا الحوثي موانئ “الحديدة، الصليف، ورأس عيسى” لتجهيز واطلاق القوارب المفخخة المسيرة عن بعد، يؤكد استغلال المليشيا اتفاق السويد لخدمة أنشطتها الارهابية المزعزعة لأمن واستقرار اليمن والمنطقة وتهديد المصالح الدولية، والذي يتنافى ونصوص وروح الاتفاق الذي رعته الأمم المتحدة‏”.

وطالب الارياني المجتمع الدولي والامم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بادانة هذه الهجمات التي تمثل تهديد مباشر لحركة التجارة الدولية، والقيام بمسئولياتهم في حماية الأمن والسلم الإقليمي والدولي، وممارسة ضغوط حقيقية على مليشيا الحوثي واعادة ادراجها ضمن قوائم الارهاب الدولية.

وكان التحالف، أعلن اليوم، احباط عملية هجوم عدائي وشيك باستخدام زورقين مفخخين من قبل الحوثييين في الحديدة.
وقال التحالف في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية واس إنه جرى دمير الزورقين المفخخين في منطقة الصليف بمحافظة الحديدة أثناء التجهيز للعملية. مشيراً إلى “استمرار تهديد المليشيا الحوثية لخطوط الملاحة البحرية والتجارة العالمية بجنوب البحر الأحمر”.
كما أشار التحالف إلى ” استمرار انتهاك المليشيا الحوثية لاتفاق ستوكهولم باطلاق العمليات العدائية من محافظة الحديدة”، إشارة إلى الاتفاق الذي رعته الأمم المتحدة منذ ثلاثة أعوام.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية